كتب - محمد يسري مرشد:

يقف الأهلى على بعد نقطة واحدة من الصعود رسمياً إلى نصف نهائى الكونفيدرالية وذلك عندما يحل ضيفاً على نكانا ريد ديفليز الزامبي فى المباراة التى تقام الساعة الرابعة عصراً فى الجولة الخامسة من المجموعة الأولى .

ويتصدر الأهلى مجموعته برصيد 8 نقاط بفارق 4 نقاط كاملة عن نكانا ، ويضمن له التعادل التأهل على حساب الفريق الزامبي وسيوى سبورت بغض النظر عن نتائج مباراتي الأخير الذى يحتل المركز الأخير فى المجموعة برصيد 3 نقاط .

فى المقابل فإن اى نتيجة غير الفوز لنكانا تعني تعقد موقفه وانتظار هدايا الأخرين حيث ستكون مباراة الأهلى الفرصة الأخير للفريق الزامبي لوضع فرصه بين قدمه .

جاريدو تحت المجهر

ستكون مواجهة نكانا هى المباراة الأولي التى يخوضها الأهلى مع مديره الفنى الجديد الإسبانى خوان كارلوس جاريدو خارج ملعبه لتمثل أو اختبار حقيقي له بعد مواجهتى سموحة بنصف نهائى كأس مصر وسيوى سبورت بالجولة الرابعة من بطولة الكونفيدرالية.

جاريدو سيحمل تطلعات الأهلاوية إلى تحقيق الفوز الأول خارج مصر والذى لم يتحقق منذ فوز الأهلى على ليوبار الكونغولي بهدف نظيف فى الـ 17 من اغسطس الماضى فى دور المجموعات للنسخة الماضية من بطولة دورى أبطال افريقيا بالإضافة إلى الحفاظ على سجل الفريق الأحمر خاليا من الهزائم بدور المجموعات للكونفيدرالية.

خيارات فنية

تمنح الصفقات الجديدة للأهلى وعودة متعب ووليد سليمان من الإصابة حرية أكثر للمدير الفنى فى اختيار التشكيل الأساسي لفريقه على الرغم من غموض موقف أحمد فتحي ورحيل رامي ربيعة لسبورتنج لشبونة .

وقيد جاريدو الصاعد رمضان صبحي والظهير الأيمن باسم علي والقائد حسام غالي والمهاجم المتأخر محمد فاروق فى قائمة الأهلى الإفريقية .

وقدم فاروق نفسه بمباراة سيوى سبورت بشكل جيد بعد ما تسبب فى ضربة جزاء فاز بها الفريق الأحمر بالإضافة إلى صناعته أكثر من فرصة وتحركه بشكل ممتاز فيما شارك وليد سليمان لأول مرة اساسياً منذ عودته من الإصابة التى ضربته مرة أخرى.

وتبقى العقبة التى تواجه الأهلى ، هجومية وتتمثل فى الإصابات التى ضربت الثلاثى وليد سليمان ورمضان صبحي ومحمد فاروق وهم الأبرز للعب خلف عمرو جمال المهاجم الصريح.

خوف جاريدو من المغامرة بالدفع بالثلاثى العائد من الإصابة قد يدفعه لإشراك أجهزهم "فاروق" مع الدفع بتريزيجه "السريع" فى مركز خلف المهاجم والإعتماد على خيرى فى تأمين وسط الملعب.

الطريقة

اعتمد جاريدو على طريقتى 4-2-3-1 التى تحولت إلى 4-3-2-1 بمباراة سيوى سبورت والأخيرة تبقى مرشحة للإستمرار أمام نكانا فى ظل بحث الأهلى عن تأمين دفاعته.

عاشور وخيرى فى وسط الملعب مع غالي أم عاشور وغالي و تريزيجيه ، تمنح المجموعة الأولى صلابة دفاعية عن الثانية إذا وضع فى الإعتبار  تحرر القائد فى بعض الأوقات.


التشكيل المتوقع

حراسة المرمي : شريف إكرامي

الدفاع : باسم على ، محمد نجيب ، سعد سمير ، صبري رحيل

وسط الملعب : حسام عاشور ، حسام غالي ، تريزيجيه "أحمد خيرى"

الهجوم : وليد سليمان ، محمد فاروق ، عمرو جمال