تونس - (د ب أ):

قال رئيس النادي الصفاقسي التونسي لكرة القدم لطفي عبد الناظر إن فريقه عاقد العزم على الفوز بلقب بطولة دوري أبطال افريقيا بعد تأهله إلى الدور قبل النهائي للبطولة مؤخرا ، وذلك بعدما كان قاب قوسين من الفوز باللقب نفسه في 2006 أمام الأهلي المصري.

وصرح عبد الناظر في تصريحات نشرت على موقع صحيفة الشروق التونسية بأن فريق الصفاقسي حقق المهم في مباراة أمس الأول السبت أمام وفاق سطيف الجزائري بتحقيقه التعادل وتصدره للمجموعة الثانية رغم انه لم يقدم أداء عاليا في المباراة.

وقال: "المهم أننا بقينا في المرتبة الأولى وسنلعب الدور قبل النهائي بدون غيابات تذكر بحكم عدم حصولنا على الانذارات أو إقصاءات او إصابات وهو ما سيمهد الطريق للترشح للدور النهائي لهذه الكأس التي غابت عنا منذ 2006".

وأضاف: "كأس رابطة الأبطال التي سرقت من النادي الصفاقسي سنة 2006 نتيجة أخطاء حكم مباراة الدور النهائي أمام الأهلي المصري لن تفلت منا وسنفوز بها لتكون أجمل هدية لتونس ولأحباء النادي الصفاقسي".

ويملك الفريق أربعة القاب في مسابقة كأس الاتحاد الافريقي وهو رقم قياسي لكنه يفتقد إلى لقب دوري الأبطال في خزائنه.

وكان الصفاقسي على بعد خطوات قليلة من الفوز باللقب في 2006 حيث تعادل 1/1 مع مضيفه الأهلي المصري في القاهرة في ذهاب النهائي. وسجل هدفا في مباراة العودة بتونس لكن الحكم لم يحتسبه ومع ذلك كان التعادل سلبيا يكفيه لإحراز اللقب الأول له في المسابقة ، ولكن النجم المصري محمد أبو تريكة سجل هدفا قاتلا في الوقت بدل الضائع ليحول وجهة اللقب إلى فريقه في الثواني الأخيرة.

وسيكون الصفاقسي في مهمة صعبة عندما يلتقي في الدور قبل النهائي للبطولة مع فريق فيتا كلوب المتألق من الكونغو الديمقراطية بين يومي 19 و21 أيلول/سبتمبر في لقاء الذهاب بكنشاسا بينما يجرى لقاء الإياب في صفاقس بين يومي 26 و28 من الشهر نفسه.

وفي مباراة الدور قبل النهائي الأخرى بالبطولة ، يواجه وفاق سطيف الجزائري نادي مازمبي من الكونغو الديمقراطية.