كتب- أيمن جيلبرتو:

للمرة الثانية.. تأتي ركلات الجزاء الترجيحية لتحرم حسام حسن أحد نجوم الكرة المصرية الظفر بلقب السوبر المصري من أيدي النادي الأهلي.
 
وخطف الأهلي لقب السوبر المصري لعام 2014 من نادي الزمالك بركلات "المعاناة" بعدما انتهي الوقت الأصلي من المباراة بالتعادل السلبي.

وتولي حسام حسن المدير المسئولية الفنية لنادي الزمالك مطلع هذا الموسم بدلا من أحمد حسام "ميدو".

وكان الزمالك بقيادة عميد لاعبي العالم السابق قريبا من التتويج بالسوبر بعدما تصدي أحمد الشناوي لركلتي جزاء الأهلي الأولي والثانية.

وبالعودة لمسابقة السوبر المصري لعام 2003 سنجد أن ركلات الجزاء الترجيحية هي الأخرى حسمت اللقب لصالح النادي الأهلي وقتما كان حسام حسن لاعبا بصفوف الزمالك.

وانتهي الوقت الأصلي لمباراة عام 2003 أيضا بالتعادل السلبي، وخسر النادي الأبيض بركلات الجزاء، وأهدر حسام حسن واحدة، ليُحرم العميد من التتويج بالسوبر على حساب الأهلي لاعبا ومدربا.