كتب - عبد القادر سعيد:

يعود منتخب مصر لاستئناف مشواره الصعب في تصفيات كأس الأمم الأفريقية التي ستقام عام 2015 بالمغرب بمواجهة منتخب بوتسوانا في ملعبه وبين جماهيره ضمن الجولة الثالثة بالمجموعة السابعة.

بداية محبطة

بدأ منتخب مصر مشواره في تصفيات المونديال الأفريقي بهزيمتين الأولى في داكار أمام السنغال بثنائية نظيفة، والثانية في القاهرة أمام تونس بهدف نظيف، لتكون البداية الأكثر إحباطاً للفراعنة في أي تصفيات خلال الأعوام الأخيرة.

البداية السيئة لمنتخب مصر جعلته في المرتبة الأخيرة بالمجموعة السابعة بعد أن تفوق عليه منتخب بوتسوانا بفارق الأهداف رغم خسارته المباراتين أيضاً أمام تونس والسنغال.

الفرصة قائمة

رغم الهزيمتين يمتلك منتخب مصر أكثر من فرصة للتأهل لنهائيات كأس الأمم الأفريقية 2015 لكن بشرط أن ينجح في الوصول لشباك بوتسوانا في المواجهتين القادمتين ويعود بـ6 نقاط كاملة.

فوز مصر ذهاباً وإياباً على بوتسوانا سيرفع رصيدها إلى 6 نقاط ليرتقي للمركز الثالث وربما الثاني لو نجحت تونس في هزيمة السنغال ذهاباً وإياباً أو العكس، وستكون مصر أقرب في كل الحالات من المنافسة على المركز الثاني على الأقل المؤهل مباشرة للمونديال الأفريقي.

رحلة صعبة

منتخب مصر قطع رحلة صعبة من أقصى شمال القارة الأفريقية إلى جنوبها للتواجد في دولة بوتسوانا التي تقع شمال جنوب أفريقيا من أجل مواجهة منتخبها، لكن ربما يصاب لاعبي الفراعنة بالإجهاد من طول الرحلة وتغيير عوامل الطقس والمناخ بين مصر وبوتسوانا.

مفتاح الحياة

الفراعنة عليهم أن يتدخلوا بجرأة في أدغال بوتسوانا من أجل البحث عن مفتاح الانتصار الذي يعيدهم إلى القاهرة بثقة كبيرة تؤهلهم للفوز إياباً على نفس الفريق ليبدأ منتخب مصر رحلة العودة لأمم أفريقيا.

ولو فشل منتخب مصر في تحقيق أي نتيجة غير الفوز على بوتسوانا ستكون فرصته في التأهل شبه معدومة ولذلك لا بديل أمام رجال شوقي غريب سوى العودة بالنقاط الثلاثة لاستئناف مشوار العودة.

تفاصيل المباراة

الحدث: تصفيات كأس الأمم الأفريقية
التاريخ: 10 أكتوبر 2014
التوقيت: 6:30 مساءً بتوقيت القاهرة
المكان: بوتسوانا