إفي:

أكد ليونيل ميسي مهاجم منتخب الأرجنتين وبرشلونة الإسباني اليوم، عقب خسارة التانجو أمام البرازيل وديا بهدفين نظيفين في بكين، أن "الحزن على خسارة نهائي المونديال سيبقى للأبد".

وتذكر ميسي الخسارة التي مني بها منتخب بلاده أمام ألمانيا في نهائي مونديال البرازيل الصيف الماضي، قائلا ان الحزن سيبقى للأبد لخسارة المونديال و"للهدف الذي دخل مرمانا قبل النهاية".

وعن المباراة، قال ميسي، الذي أهدر ركلة جزاء "ارتكبنا خطأ تسبب في دخول مرمانا هدفا، بعدها إذا كنت نجحت في تسجيل ركلة الجزاء كان سير المباراة سيتغير".

وأضاف "كنا الأفضل مع بداية اللقاء، لكننا لم نستغل الفرص. سجلوا هدفا من أول فرصة أتيحت لهم".

وبالإشارة لمدرب التانجو الجديد، تاتا مارتينو، مدربه السابق في برشلونة، قال "المنتخب يمر بمرحلة تغيير بحضور مدرب جديد لكننا مع الوقت والتدريبات سنتأقلم على الأسلوب الذي يريده مارتينو، وسنحقق أهدافه".

من جانبه قال مواطنه وزميله بالبرسا خافيير ماسكيرانو "لم نستغل الفرص التي اتيحت لنا في الشوط الاول، بما فيها ركلة الجزاء".

وأضاف "لازلنا فريق في طور التشكيل، نحتاج أن تمنحونا مزيد من الوقت".