كتب - هاني عز الدين:

أكد شوقي غريب المدير الفني لمنتخب مصر أن جمهور مصر الذي تواجد في ملعب القاهرة الدولي لحضور لقاء بوتسوانا ذكره بجمهور مصر في كأس الأمم الإفريقية 2006.

وفاز المنتخب المصري 2-0 على بوتسوانا ليصل إلى ست نقاط في المركز الثالث في المجموعة السابعة لتصفيات كأس الأمم الإفريقية 2015.

وأشار غريب في تصريحات خلال المؤتمر الصحفي عقب نهاية المباراة إلى أن: "الجمهور ذكرني ببطولة إفريقيا 2006، وظهر بشكل أكثر من رائع."

وتابع: "لقد صممت على اللعب في استاد القاهرة لأنه يسبب الرعب للمنافسين."

وأوضح غريب أن المنتخب أمامه شهر على اللقاء المقبل ضد السنغال، وهو ما سيتيح له انتظار ظهور لاعبين جدد في الدوري المصري الذي ينتظر أن يدعمه بلاعبين جدد.

وأردف: "اعتمدت في مباراتي بوتسوانا على 14 لاعب فقط، وكان أحمد حمودي هو اللاعب رقم 15، وانتظر ظهور لاعبين جدد في الدوري فالمنتخب ليس حكراً على أحد."

وأضاف: "الانسجام زاد في الفترة الأخيرة بين اللاعبين، وحاولت منح اللاعبين راحة أكبر خلال التدريبات بسبب عدم حصولهم على راحة كافية."

وأكد شوقي غريب أن الفترة التي ستسبق مواجهة السنغال لن يكون أمام المنتخب المصري إلا ثلاثة أيام للتجمع.

وأضاف: "سأتحدث مع مسئولي اتحاد الكرة بشأن الفترة التي ستسبق مباراة السنغال فهي غير كافية على الإطلاق."

وشدد المدير الفني للفراعنة على أن المنتخب المصري عليه أن ينسى مواجهتي بوتسوانا ويركز على تحقيق الفوز على السنغال وتونس المنافسين المباشرين للفراعنة في المجموعة.

وأكمل: "سنحاول وسنقاتل في المباراتين المقبلتين ونحتاج إلى تكاتف الجميع لصالح منتخب مصر."

وحول عدم إجراء تغييرات على تشكيل منتخب مصر الذي واجه بوتسوانا في لقاء الجولة الثالثة رد: "كانت هناك رغبة داخل الجهاز الفني لعمل تغييرات لكني رأيت أن نلعب بالفريق الذي حقق الفوز، وبالفعل قل التركيز عند المنافس."