كتب - عبد القادر سعيد:

عطل فريق المصري البورسعيدي فريق الداخلية عن العودة من جديد لصدارة بطولة الدوري المصري بعدما أجبره على التعادل السلبي في المباراة التي أقيمت بين الفريقين ضمن منافسات الجولة السابعة.

التعادل رفع رصيد المصري إلى 11 نقطة ليفشل في اقتحام المربع الذهبي ويظل في المركز الخامس بفارق نقطة واحدة من المقاصة الذي تعرض لهزيمة كبيرة بستة أهداف من الجيش في أخر مبارياته.

أما الداخلية ففقد نقطتين أبعدته عن ملاحقة حرس الحدود في صدارة المسابقة ليرتفع رصيده إلى 12 نقطة بفارق نقطة عن الجيش صاحب المركز الثاني وحرس الحدود صاحب المركز الأول.

وتعليقاً على التعادل قال طارق يحيى المدير الفني للمصري: "حاولنا التسجيل في الشوط الأول لكننا لم نوفق بالإضافة لتكاسل من بعض اللاعبين في خط الوسط الذين لم يساندوا المهاجمين".

وأتم يحيى قائلاً: "كان هناك حذر في المباراة بسبب تعرضنا للخسارة في المباراة السابقة وكذلك الداخلية، نعاني من غياب بعض اللاعبين للإصابات".

أما علاء عبد العال مدرب الداخلية فقد قال عقب اللقاء: "يتمتع المصري بميزة هامة جداً بلعب كل المباريات على ملعبه في الإسماعيلية ولذلك التعادل ليس سيئاً".

وأنهى مدرب الداخلية قائلاً: "النقطة بالنسبة لنا وللمصري جيدة، خاصة أن الفريقين قد خسرا في الجولات السابقة، ستعيننا هذه النقطة على استكمال المسيرة".