كتب - طارق طلعت:

نفى الاتحاد الإفريقي لكرة القدم أن يكون قد توصل لأي اتفاق مع مسئولين في الاتحاد المغربي لكرة القدم بشأن تأجيل بطولة أمم افريقيا 2015.

وطلبت المغرب تأجيل البطولة بسبب فيروس أيبولا القاتل والذي أودى بحياة ما يقرب من 4000 فرد في غرب افريقيا.

وحسبما أفادت صحيفة المنتخب المغربية فإن مصدر بالاتحاد الإفريقي نفى وبشكل قاطع ان يكون قد تم التوصل لاتفاق بين الكاف ومسئولي المغرب بشأن تأجيل البطولة.

وكانت صحيفة الصباح المغربية بالإضافة إلى عدد من وسائل الاعلام المغربية قد خرجت  في تقارير يوم الجمعة ، لتؤكد التوصل لاتفاق مبدئي على تأجيل البطولة عدة شهور أو عام كامل لتقام في يناير 2016.

في الوقت نفسه أكد مصدر في الاتحاد المغربي لوكالة فرانس برس بأنه لن يصدر أي شيء رسمي في الوقت الحالي ، حتى يتم اجتماع اللجنة التنفيذية يوم الأحد المقبل في الجزائر.

ومن المقرر أن يشهد يوم الاثنين المقبل اجتماعا بين مسئولي الكاف بقيادة عيسى حياتو وبين مسئولي المغرب لحسم الأمر.

وخاطب الاتحاد الإفريقي عددا من الدول حتى تكون على أهبة الاستعداد إذا ما أصرت المملكة المغربية على عدم تنظيم البطولة ، وكان من بين هذه البلاد مصر وجنوب افريقيا والجزائر والسودان وغانا.

وقد أعلنت جنوب افريقيا رفضها تنظيم البطولة وسارت الجزائر على نفس النهج ثم أعلنت مصر يوم الأثنين الماضي رفضها استضافة الحدث ومن قبل كل هؤلاء رفضت السودان الأمر برمته.