كتب - عبد القادر سعيد:

أكد رمضان صبحي نجم النادي الأهلي الصاعد على أن فريقه ذهب إلى كوت ديفوار من أجل هدف واحد فقط هو الاقتراب من الفوز بكأس الكونفدرالية الأفريقية.

ويتواجد النادي الأهلي في كوت ديفوار لمواجهة سيوي سبور في ذهاب نهائي بطولة الكونفدرالية الأفريقية التي لم يسبق لأي فريق مصري الفوز بها منذ تحديث نظامها وإلغاء بطولة أبطال الكؤوس.

وفي تصريحات للموقع الرسمي للاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف" قال رمضان: "إنه شيء يدعوا للفخر أن ألعب مع النادي الأهلي في هذا المستوى".

وعن مقارنته بأحد أساطير النادي الأهلي ومنتخب مصر الذي اعتزل نهاية العام الماضي قال اللاعب البالغ 17 عاماً: "بالتأكيد مقارنتي بمحمد أبو تريكة هو شرف عظيم جداً بالنسبة لي".

وشبه النقاد والإعلام اللاعب بمحمد أبو تريكة خاصة أنه يلعب في نفس مركز النجم المعتزل مؤخراً وفي نفس ناديه ويقدم لمحات في الأداء تقترب مما كان يقدمه تريكة.

وأنهى رمضان حديثه المقتضب قائلاً: "أحاول مساعدة فريقي على تحقيق الفوز، هدفنا هو الفوز، نحن لا نفكر سوى في شيء واحد فقط هو الاقتراب بشكل كبير للفوز بكأس الكونفدرالية".