كتب - محمد يسري مرشد:

أبدي إبراهيم سعيد استغرابه من فسخ مسئولي دمنهور للعقد الذى وقع بينهما واصفاً هذا الأمر بـ "عدم الإحترافية".

وكان نادي دمنهور قد أعلن عن تعاقده مع إبراهيم سعيد لمدة 6 شهور قبل أن يقرر فسخ التعاقد.

وعلق إبراهيم سعيد على هذا الأمر :" أنا إبراهيم سعيد ، لست لاعباً صغيراً ".

وقال ابراهيم سعيد :" اتفقت مع مسئولي دمنهور على تفعيل العقد فى يناير القادم على أن انتقل للمعيشة للأسكندرية إلا أنهم اصروا على بقائى بدمنهور ووصل الأمر إلى عرض اقامتى فى استراحة النادي".

وتابع اللاعب " استغرب هذه الخطوة من نادي دمنهور ، اتفقت معهم على تاريخ تفعيل العقد فى وقت محدد ولكننى فوجئت بمطالبتهم لي بالألتزام قبل معاد تفعيل العقد".

وأنهى :" حصلت على مبالغ مالية نظير التوقيع واعتقد انى على مسئولى دمنهور تحمل هذه المبالغ التى دخلت فى حسابي بالفعل مقابل فسخ التعاقد من طرفهم ".