كتب – طارق طلعت:

شارك صبري رحيل لاعب النادي الأهلي في مران فريقه كاملا اليوم الجمعة ، مما فتح المجال أمام احتمالية مشاركته في المباراة النهائية بكأس الكونفيدرالية الافريقية أمام سيوي سبورت الإيفواري.

وكان اللاعب قد اشتكى من اصابته في العضلة الخلفية خلال التدريبات في الأيام الماضية مما جعل الشكوك تحوم حول مشاركته في المباراة النهائية.

ويعاني الأهلي من غيابات كثيرة على الصعيد الإفريقي بسبب رحيل عدد من العناصر المقيدة في القائمة الإفريقية مثل أحمد شديد والسيد حمدي وإصابة محمد ناجي جدو وشريف إكرامي والمهاجم الشاب عمرو جمال.

وأفاد مراسل يالاكورة أن رحيل ، 27 عاما ، شارك في مران الأهلي كاملا يوم الجمعة بعد أن خاض تدريبات تأهيلية خلال الأيام الماضية.

وجاءت مشاركة رحيل في مران الأهلي لتفتح المجال أمام مشاركة اللاعب في المباراة النهائية حتى وان كان بديلا.

وكانت تقارير قد أفادت أن الاسباني خوان كارلوس جاريدو المدير الفني للفريق سيعتمد على شريف عبد الفضيل كظهير أيسر في هذه المواجهة ليعوض غياب رحيل.