كتب - أحمد شريف:

اقتربت المحطة الختامية لبطولة كأس الكونفدرالية الأفريقية، حيث سيلتقي الأهلي مع سيوي سبورت الإيفواري في إياب الدور النهائي من البطولة الأفريقية التي لم يتمكن أي فريق مصري من الحصول على لقبها منذ إنطلاقها عام 2004.

وسيستضيف الأهلي فريق سيوي سبورت مساء اليوم السبت، في ستاد القاهرة الدولي، باحثاً عن الفوز بهدف نظيف، أو بفارق هدفين حال تمكن الضيوف من تسجيل هدف، خاصة بعد فوزهم ذهاباً بهدفين مقابل هدف واحد للقلعة الحمراء.

كسر النحس..

يدخل الأهلي مباراته أمام سيوي سبورت ساعياً نحو التتويج ببطولة كأس الكونفدرالية، التي استعصت على جميع الأندية المصرية من قبل، حيث لم ينجح أي فريق في تحقيقها سابقاً، على الرغم من توالي الانتصارات في بطولة دوري أبطال أفريقيا.

وبعدما نجح في أن يكون أول فريق مصري يصل للمباراة النهائية في النسخة الجديدة من البطولة، يبحث فريق القلعة الحمراء عن لقبه الأول بالبطولة، ليضيف اللقب القاري رقم 20 في تاريخه، مؤكداً على صدارته للأندية الأبطال عالمياً.

تأكيد العالمية..

فوز الأهلي ببطولة كأس الكونفدرالية سيزيد الفارق بينه وبين منافساه ميلان الإيطالي وبوكا جونيورز الأرجنتيني في قائمة الأندية الأكثر تتويجاً عالمياً، حيث يتربع الأهلي على القمة بـ19 بطولة، أمام منافساه على القمة العالمية بفارق بطولة واحد.

ولن تقف مسيرة الأهلي في التتويج بالبطولات عند بطولة الكونفدرالية حال تحقيقه للقبها، بل أنها ستفتح المجال أمام القلعة الحمراء لإضافة لقب جديد بعد فترة قليلة، عندما يتأهل لمواجهة فريق وفاق سطيف الجزائري لتحديد بطل كأس السوبر الأفريقي.

أهلي الأزمات..

كعادته في الفترة الأخيرة، يدخل الأهلي مباراة النهائي الأفريقية واضعاً في اعتباره أزمة غياب عدد كبير من لاعبي الفريق، وهي ذاتها التي ضربت الأهلي في مباراة الذهاب بأبيدجان، إلا أن الشياطين الحمر نجحوا في تسجيل هدف قد يكون له دوراً مؤثراً في مباراة العودة.

وستشهد مباراة اليوم غياب الثنائي شريف إكرامي وعمرو جمال، مضافاً إليهم محمود حسن " تريزيجية " بداعي الإيقاف، مع شكوك حول مشاركة صبري رحيل بسبب إصابة في العضلة الخلفية، في الوقت الذي زادت فيه احتمالات مشاركة الثنائي شريف عبد الفضيل وحسام غالي رغم إصابتهما بإصابات عضلية.

المواجهة الرابعة..

يتعادل الأهلي مع سيوي سبورت في المواجهات السابقة بين الفريقين، فلم يسبق لهما أن ألتقيا قبل إقامة البطولة الحالية، إلا أن مباراة اليوم ستكون الرابعة تاريخياً بين الفريقين، حيث نجح كل فريق في الفوز بمباراة على حساب الآخر، وسيطر التعادل على الثالثة.

وكانت المواجهة الثانية بين الفريقين، هي أولى مباريات الأسباني خوان كارلوس جاريدو المدير الفني للأهلي مع الفريق أفريقياً، وحينها نجح فريق القلعة الحمراء في الفوز بهدف نظيف، جاء عن طريق وليد سليمان من ضربة جزاء.

سنة أولى نهائي..

الاتحاد الدولي لكرة القدم، أبدى اهتمامه بمباراة النهائي الأفريقي، حيث أشار في تقرير له أن الأهلي صاحب الـ19 لقباً أفريقياً والمتربع على قمة الأندية المتوجة عالمياً سيواجه سيوي سبورت الذي يخوض أولى نهائي خارج القطر الإيفواري في تاريخه.

خبرات لاعبي الأهلي، سيكون لها دوراً هاماً في حسم موقعة ستاد القاهرة، على الرغم من خوض الفريق للنهائي الأول له أيضاً لكن في كأس الكونفدرالية فقط، إلا أن لاعبو الأهلي بمساندة جماهيرهم التي ستتواجد بملعب المباراة بإمكانهم حسم اللقاء، وهو ما أكده الإطار الفني للفريق.

مستأسداً بجماهيره..

بعد غياب طويل، سيشهد ستاد القاهرة عودة جماهير الأندية إليه من جديد، حيث سيخوض الأهلي المباراة محتمياً بجماهيره التي ستتواجد في المباراة بعدد يبلغ 25 ألف مشجعاً، بعدما وافقت وزارة الداخلية المصرية على الحضور الجماهيري، بسبب اشتراط الاتحاد الأفريقي لتواجدهم في المدرجات.

وسيكون لجماهير الأهلي كعادتها دوراً كبيراً في زيادة الضغط على لاعبي الفريق الضيف في المباراة، وهو ما سيفتح المجال أمام الأهلي لإفتراس خصمه والظفر باللقب الأفريقي المستعصي على جميع الأندية المصرية منذ عشرة أعوام.

التشكيل المتوقع..

سيكون الأهلي مضطراً للدفع بتشكيل محدد خلال المباراة، في ظل النقص العددي في قائمة الفريق بسبب الإصابات والإيقافات، وقد يعتمد الأسباني جاريدو في وضعه لتشكيل الفريق على:

حراسة المرمى: أحمد عادي عبد المنعم

خط الدفاع: باسم علي، محمد نجيب، سعد الدين سمير، صبري رحيل

خط الوسط: حسام غالي، حسام عاشور، موسى يدان

خط الهجوم: وليد سليمان، رمضان صبحي، عماد متعب

بطاقة المباراة..

الفريقين: الأهلي المصري وسيوي سبورت الإيفواري

المكان: ستاد القاهرة الدولي

المناسبة: إياب نهائي كأس الكونفدرالية الأفريقية

الموعد: السادسة مساءً بتوقيت القاهرة

القنوات الناقلة: BEin HD3