كتب - عبد القادر سعيد:

نجح فريق الاتحاد السكندري في تحقيق فوزه الثالث بالدوري المصري هذا الموسم بثلاثية نظيفة على فريق طلائع الجيش ضمن منافسات الجولة 14.

الهدف الأول جاء في الدقيقة 11 بالنيران الصديقة عندما سجل اللاعب أسامة رجب في مرماه، قبل أن ينهي أوكيري المباراة في الدقيقة 94 بهدف ثاني ويضيف محمد حمدي الثالث في الدقيقة 95.

الفوز رفع رصيد الاتحاد إلى 15 نقطة ليقفز الفريق من المركز السابع عشر الذي يهبط بصاحبه إلى المركز الرابع عشر بعيداً عن منطقة الهبوط، بينما ظل رصيد الجيش 19 نقطة في المركز السابع.

ملخص الشوط الأول

بدأ أصحاب الأرض المباراة بضغط مبكر على فريق الاتحاد السكندري لم يسفر سوى عن ركنية غير مفيدة للجيش كانت هي المحاولة الوحيدة خلال الدقائق الخمسة الأولى.

وجاء الهدف الأول في الدقيقة 12 بعرضية من الجهة اليسرى عن طريق علاء كمال قابلها المدافع أسامة رجب بالرأس في شباك فريقه ليتقدم الاتحاد.

وكاد رجب أن يصحح خطأ في الدقيقة 18 بعدما قابل عرضية متقنة من الجهة اليسرى برأسية قوية علت عارضة الاتحاد بقليل لتضيع فرصة الهدف.

وقبل نهاية الشوط الأول منع رامي عادل فرصة هدف مؤكد في الدقيقة 44 لفريق الجيش بعدما شتت الكرة من على خط المرمى لينتهي الشوط بتقدم الضيوف.

ملخص الشوط الثاني

ولم يتراجع الفريق السكندري مع بداية الشوط الثاني وحاول مباغتة الجيش بهدف ثاني مبكر لكن الفريق العسكري نجح في التصدي لمحاولات الضيوف.

وحصل الجيش على ركلة حرة على حدود منطقة جزاء الاتحاد في الدقيقة 58 تم تنفيذها عرضية بنجاح ليبعدها الدفاع وتستمر شباك الضيوف بلا إصابات.

ومن ركلة حرة مباشرة على حدود منطقة جزاء الاتحاد صنع الجيش الخطورة في الدقيقة 84 بعرضية خطيرة أبعدها الدفاع بصعوبة قبل أن تصل للشباك.

وفي الدقيقة 90+4 سجل اللاعب أوميدا أوكيري الهدف الثاني للضيوف بعد ان انفرد بالحارس في منطقة الجزاء ليسدد كرة قوية بيسراه إلى الشباك لينهي المباراة.

وبعدها بثواني نظم الاتحاد مرتدة سريعة من الجهة اليمنى لتصل الكرة إلى محمد حمدي الذي انفرد ليسدد بيمناه إلى الشباك معلناً عن هدف ثالث قبل النهاية بلحظات.