كتب - طارق طلعت:

أكد حسام غالي قائد النادي الأهلي أن فريقه على مدار التاريخ لم يتوقف عند اعتزال او رحيل أي لاعب ، مضيفا أن بطولة الكونفيدرالية الأخيرة هي الأغلى في حياته.

وقاد غالي الأهلي للفوز بالكونفيدرالية الإفريقية بالفوز على سيوي سبور بطل كوت ديفوار الشهر الجاري للمرة الأولى في تاريخ الفرق المصرية.

وأكد غالي من خلال حوار مع الموقع الرسمي للنادي الأهلي أن النادي لا يقف على لاعب بعينه سواء بالإصابة أو الاعتزال :" الأهلي لا يقف علي لاعب أو مدير فني ، "عندنا مكنة بطلع قماش" ، الأهلي بمن حضر ومن يتواجد في القلعة الحمراء يستكمل مسيرة من الانجازات بدأها سابقين".

وعن العناصر التي اعتزلت قال غالي :" كنت اتمنى استمرار هذه العناصر  ، فهذه مجموعة لن تعوض في تاريخ مصر والأهلي ، ولي معهم عشرة عمر و مواقف صعبة كثيرة أخرها كانت فترة الثورة الأخيرة في مصر والصعاب التي عانت منها الكرة في مصر".

وشدد غالي على أن أهم المكاسب التي عادت بعد الفوز بالبطولة  أنها كانت مصدر فرحة لمصر بالكامل خاصة في ظل الظروف الصعبة التي تعيش فيها البلاد في الوقت الحالي.

وواصل غالي أن فرحة هذه البطولة أكبر من فرحة الفوز ببطولة دوري ابطال افريقيا 2012 معللا ذلك بأن حادث القطار في 2012 أفسد فرحة الفوز بهذه البطولة.

واختتم غالي تصريحاته بأنه كان يتمنى أن يتواجد محمد ناجي جدو مع الأهلي في هذه البطولة مردفا أنه يشعر بفرح لأن البطولة جاءت من خلال عماد متعب.