كتب - أحمد شريف:

أكد خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة أنه سيعقد إجتماعاً مع محمد إبراهيم وزير الداخلية اليوم الأحد لمناقشة آلية عودة الجماهير مرة أخرى إلى مدرجات الملاعب خلال منافسات البطولات المحلية في مصر خلال الفترة المقبلة.

وأشار خالد عبد العزيز في تصريحات تليفزيونية إلى أنه سيناقش خلال الإجتماع آلية عودة الجماهير لمشاهدة المباريات من الملاعب، في ظل وجود ثلاثة حلول للأزمة، سيتم إختيار الأنسب من بينهم، حال وجود موافقة مبدئية على الأمر.

وصرح وزير الرياضة المصري قائلاً: " سأجتمع مع محمد إبراهيم وزير الداخلية اليوم الأحد، سنناقش ملف عودة الجماهير لمدرجات الملاعب من جديد، وبالتأكيد الجميع يريد عودة الجماهير للمباريات، لكن لابد من وضع آلية للأمر ".

وأضاف خالد عبد العزيز: " لدينا ثلاث حلول سيتم طرحها على وزير الداخلية خلال الإجتماع، أولهم هو السماح بحضور جماهير الفريق مستضيف المباراة فقط، أما ثاني الحلول فهو السماح بحضور جماهير كلا الفريقين لكن في بعض المباريات فقط وليس جميعها ".

وأكمل عبد العزيز تصريحاته قائلاً: " ثالث الحلول هو عودة الجماهير بشكل عام لجميع المباريات، لكن تطبيق هذا الحل لن يكون سوى مع بداية الدور الثاني من الدوري المصري، وإن كان ذلك سيؤدي إلى حدوث عدم تكافؤ في فرص الفرق المنافسة ".

واختتم خالد عبد العزيز تصريحاته بأن وزارة الداخلية قد تضطر للموافقة على الحل الثالث، في ظل إنشغالها في الفترة المقبلة بتأمين الإنتخابات البرلمانية، وهو ما سيؤدي بدوره إلى عدم قدرتها على تأمين المباريات المقبلة بالشكل المطلوب في حال حضور الجماهير.