كتب - أحمد شريف:

أكد ياسر يحيى رئيس مجلس إدارة النادي المصري البورسعيدي أنه سيحاول تهدئة الأجواء المشحونة بين فريقه وجماهيره وبين النادي الأهلي، في أعقاب ما حدث في المباراة الأخيرة بين الفريقين في ستاد بورسعيد.

وأشار يحيى في تصريحات إذاعية إلى أن لاعبو النادي المصري سيقدمون هدايا للاعبي الأهلي، إلى جانب إرتداؤهم لقمصان قبل المباراة تخليداً لذكرى جميع ضحايا كرة القدم المصرية في الفترة الأخيرة.

وصرح رئيس المصري قائلاً: " سنعمل على تهدئة الأجواء المشحونة، المباراة هي مجرد لقاء في لعبة كرة القدم، ونحن نريد أن تعود الأمور إلى طبيعتها بين الفريقين وجماهيرهما ".

ومن المقرر أن يلتقي الأهلي مع المصري يوم السبت المقبل في إطار مباريات الدوري المصري على ملعب الجونة.

وأكمل ياسر يحيى: " لاعبو المصري سيقدمون هدايا للاعبي الأهلي قبل المباراة، إلى جانب إرتداؤهم لقمصان مكتوب عليها 126 شهيد، وتعليق لافتات بنفس الجملة لتزين ملعب المباراة ".

وأوضح قائلاً: " 126 شهيد، هم 72 شهيد من جماهير النادي الأهلي، و53 من مشجعي المصري، إلى جانب عمرو حسين مشجع نادي الزمالك ".

وعن ما تردد حول مقاطعة أعضاء مجلس إدارة النادي الأهلي للمباراة، قال يحيى: " ليس لدي علم بالأمر، ولو كان الأهلي يريد المقاطعة فعليه أن يقاطع مؤمن زكريا وسعد سمير لأنهما شاركا في المباراة الأخيرة بين الفريقين ".

واختتم ياسر يحيى تصريحاته قائلاً: " بالتأكيد أراعي شعور جماهير الأهلي ومجلس إدارة النادي، وأعرف حجم الضغوط الملقاة على عاتقهم في الفترة الأخيرة.