د ب أ:

يشعر المنتخب الكاميروني لكرة القدم بقدر كبير من التفاؤل قبل خوضه نهائيات كأس الأمم الأفريقية المقرر إقامتها بغينيا الاستوائية الشهر الجاري، رغم تعادل الفريق المخيب 1/1 مع منتخب الكونغو الديمقراطية في المباراة الودية التي جمعت بين الفريقين أمس الأربعاء.

ويسافر منتخب الأسود غير المروضة اليوم الخميس إلى الجابون لخوض مباراة ودية أخرى أمام منتخب جنوب أفريقيا بعد غد السبت، قبل أن ينتقل إلى غينيا الاستوائية للمشاركة في البطولة التي سيخوض خلالها مباراته الأولى أمام مالي يوم 20 من الشهر الجاري.

وأبدى فولكر فينكه المدير الفني لمنتخب الكاميرون سعادته لعدم تعرض أي من لاعبيه للإصابة خلال مواجهة الكونغو الديمقراطية التي أقيمت في العاصمة الكاميرونية ياوندي.

وتقدم المنتخب الكاميروني بهدف عبر لاعبه فرانك إيتوندي في الدقيقة 35، قبل أن يدرك بولاسي يانيك يالا التعادل لمصلحة الكونغو الديمقراطية في الدقيقة قبل الأخيرة.

وأبدى ستيفان مبيا قائد منتخب الكاميرون المحترف في صفوف أشبيلية الأسباني إعجابه بأداء منتخب بلاده رغم التعادل مع منتخب الكونغو الذي تغلب عليه المنتخب الكاميروني في مباراتي الفريقين بالتصفيات المؤهلة للبطولة.

وصرح مبيا، الذي غاب عن المباراة بسبب إصابته في الركبة "لقد لعبوا بشكل جيد ولكن الأمر الأكثر أهمية بالنسبة لنا هو عدم تعرض أي من لاعبينا للإصابة".

ويلعب منتخب الكاميرون في المجموعة الرابعة بالدور الأول للنهائيات بجانب منتخبات غينيا وكوت ديفوار ومالي، فيما أوقعت القرعة المنتخب الكونغولي في المجموعة الثانية مع منتخبات زامبيا وتونس والرأس الأخضر.

ويسعى المنتخب الكاميروني للحصول على اللقب الأفريقي للمرة الخامسة في تاريخه عقب فوزه بالبطولة أعوام 1984 و1988 و2000 و2002.

ويأمل منتخب الكاميرون في الظهور بشكل جيد عقب النتائج الهزيلة التي حققها الفريق في كأس العالم الأخيرة التي أقيمت بالبرازيل العام الماضي والتي شهدت خسارته في مبارياته الثلاث بمرحلة المجموعات.

وقال فينكه "جميع المنتخبات الستة عشر المشاركة في البطولة تسعى للفوز باللقب، هدفنا الأول هو التأهل إلى الدور الثاني".