(فريق عمل يالاكورة):

تنتظر الجماهير المصرية قمة الأهلي والزمالك الخميس المقبل في الدوري بين ظروف المباراة والنجوم المنتظرة والذكريات "الحلوة والمرة" للمباريات القمة.

ويواصل فريق عمل "يالاكورة" التحدث مع نجوم سابقة شاركت في القمة حيث نستطلع أراء الثنائي عبدالحليم علي مهاجم الزمالك السابق، واسامة حسني مهاجم الأهلي السابق.

ظروف المباراة

يري عبدالحليم علي الذي سبق وشغل منصب مدير الكرة في النادي الأبيض أن فريقه السابق هو الأكثر استقرارا في الفترة الحالية والأهدى اعصابا خاصة وكونه يدخل المباراة وهو متصدر المسابقة.

وصرح عندليب الكرة المصرية قائلا "الهدوء مطلوب في مباريات القمة، فهي دائما ما تكون صعبة على الفريقين ويصعب توقع النتيجة أي كانت الظروف".

وتحدث أسامة حسني عن ظروف القمة قائلا "المباراة تفتقد أهم عنصر وهو الحضور الجماهيري، فالجماهير دائما ما تضفي الحماس والروح في المباراة".

الأوراق الرابحة

يؤمن عبدالحليم علي ان الورقة الرابحة في القمة ليست بالشرط أن تكون لاعبا من مفاتيح اللعب، حيث يري ان الثنائي أحمد دويدار وإبراهيم صلاح من الممكن ان يكونوا نجوم المباراة.

وأوضح "الثنائي أيمن حفني وأحمد عيد عبدالملك سيكون لهم دورا هاما في المباراة".

واتفق اسامه حسني مع عبدالحليم فيما يخص اوراق الزمالك الرابحة حيث امتدح مستوي أيمن حفني واصفا اياه باللاعب "الخطير" بجانب الاشادة بالمهاجم باسم مرسي وقدراته التهديفية.

وعن الأهلي تحدث اسامه قائلا "الثنائي وليد سليمان وتريزيجيه هم اوراق الاهلي الرابحة في المباراة، ومتعب يجب أن يبدأ فهو يستطيع التسجيل من أنصاف الفرص".

ذكريات القمة

أكد اسامة حسني أنه لا يمكن أن ينسي القمة الشهيرة في نهائي كأس مصر 2007 التي انتهت بفوز الأهلي 4-3 وسجل هو هدفي الفوز.

وتحدث اسامه عن هذه القمة قائلا "كنت مؤمن بالفوز وأنه سيكون لي دورا في المباراة بعدما جاء في ذهني وانا مغمض العين اية ان مع العسر يسرا".

وأشار عبدالحليم علي أن هدفه "اللوب" في مرمي الحضري في قمة دوري 2002-2003 هو الحدث الأبرز بالنسبة له.

وتحدث عبدالحليم قائلا "لا يمكن أن انسي هذا الهدف فضلا عن العديد من المداعبات التي كانت تحدث مع ثنائي الأهلي وائل جمعة وعماد النحاس".