أكد محمد أبو السعود رئيس مجلس إدارة النادي الإسماعيلي أن رحيل البرازيلي هيرون ريكاردو المدير الفني السابق للفريق لم يكن بسبب سوء النتائج في المباريات الأربعة الأخيرة بالدوري المصري.

وأشار أبو السعود في تصريحات تليفزيونية إلى أن مجلس إدارة الإسماعيلي إتفق مع ريكاردو على الرحيل عقب نهاية الدور الأول من الدور المصري، مشيراً إلى أن عدد من الأسباب حالت دون استكمال البرازيلي لمهمته مع الفريق.

وصرح محمد أبو السعود قائلاً: " رحيل ريكاردو لم يكن لسوء نتائج الفريق، النقاط التي حصلنا عليها في الدوري المصري حتى الآن تضعنا في المركز الثالث بالترتيب، لكنا هناك عدة أسباب أخرى أدت إلى رحيل البرازيلي ".

وكان ريكاردو قد قدم استقالته مساء الخميس لمجلس إدارة النادي الإسماعيلي عقب التعادل مع المصري البورسعيدي بهدف لكل فريق، وهو التعادل الرابع على التوالي للدراويش في مسيرتهم بالدوري المصري.

وأكمل رئيس الإسماعيلي: " ريكاردو طلب الرحيل قبل أسبوعين ومجلس إدارة النادي رفض طلبه، البرازيلي عمل تحت ظروف صعبة في ظل عدم وجود نجوم في الفريق، لكننا طالبناه بالبقاء لعدة مباريات أخرى ".

وأضاف: " ريكاردو سيخضع لعملية جراحية فور العودة إلى بلاده، طلبه للرحيل من قبل وتكراره الآن كان لهذا السبب، بالإضافة إلى أنه فوجيء بمستوى لاعبي الإسماعيلي الحالي، بعد أن رحل عديد النجوم عن صفوف الفريق ".

واختتم محمد أبو السعود تصريحاته بالتأكيد على أنه سيتم الإعلان عن المدير الفني الجديد للإسماعيلي خلال الأسبوع المقبل، مشيراً إلى أنه تجرى حالياً المفاضلة بين أربعة مدربين، أحدهم مصري، والأخرين من فرنسا وصربيا وأسبانيا.