نفي ثروت سويلم المدير التنفيذي للاتحاد المصري لكرة القدم ما تردد بشأن اصدار قرارا بمنع تواجد الصحفيين من تغطية مباريات الدوري الممتاز في حالة استئنافه بعد انتهاء فترة الحداد.

ويدرس مسؤولي اتحاد الكرة في الفترة الحالية كيفية استئناف النشاط الكروي في مصر بعد انتهاء فترة الحداد على ضحايا جماهير نادي الزمالك في احداث محيط ملعب الدفاع الجوي قبل لقاء انبي في الجولة الـ20 للدوري الممتاز.

وذكرت بعض التقارير الصحفية الي قيام مسؤولي اتحاد الكرة بإصدار قرارا يفيد بمنع تواجد الصحفيين والمراسلين من تغطية مباريات الدوري عند استكماله بجانب حضور عضو مجلس إدارة واحد فقط من كل نادي في المباريات.

وصرح ثروت سويلم في هذا الشأن قائلا "لا صحة لما تردد في وسائل الإعلام بشأن منع الاعلاميين من حضور المباريات، سيتم التنسيق بين ادارة الاعلام ورابطة النقاد من اجل اصدار تصاريح خاصة لرجال الإعلام وتحديد اعدادهم في كل مباراة".

وتابع "لا صحة لما تردد بشأن استبدال الداخلية بشركات أمن خاصة في الملاعب، الاتحاد المصري لديه كل الثقة في رجال الأمن المصريين ولا بديل عن رجال الشرطة في هذا الأمر".

وأكمل "لم نقم كاتحاد كرة باتخاذ اي قرار بشأن عقاب رئيس احد الأندية او اي من عناصر اللعبة، لم نقم بفتح هذا الامر في اتحاد الكرة".

واختتم "محمود الشامي هو المتحدث الرسمي باسم اتحاد الكرة، ونهيب بكافة وسائل الاعلام تحري الدقة فيما ينقل من تصريحات وقرارات بشأن اتحاد الكرة".