حسم مجلس إدارة نادي الزمالك الأزمة الخاصة بملعب مباراة الفريق مع رايون سبورت الرواندي يوم الأحد المقبل في ذهاب دور الـ32 لكأس الكونفيدرالية الإفريقية، حيث سيتحمل النادي 50 ألف جنيه من قيمة إيجار الملعب.

وطلب مجلس إدارة النادي الساحلي الحصول على مبلغ 120 ألف جنيه نظيره إيجار الملعب، حيث سيتحمل الزمالك 50 ألف، وستتحمل الشركة الراعية برزنتيشن سبورت بقية المبلغ.

وأفاد مراسل "يالاكورة" بأن الزمالك طلب أن يتدرب على الملعب الرئيسي للقاء عصر يوم الجمعة، بينما سيتدرب رايون سبورت عصر السبت على نفس الملعب.

ومن جانبه رفض وزير الشباب والرياضة خالد عبدالعزيز تحمل الوزارة قيمة إيجار ملعب الجونة، بعد حضور أحمد سليمان عضو مجلس إدارة الزمالك وعلاء مقلد المدير التنفيذي للوزارة للاجتماع معه اليوم.

وأوضح عبدالعزيز أن قيام الوزارة بتحمل قيمة إيجار الملعب ستجعل بقية الأندية المشاركة في بطولات إفريقية أن تطلب المعاملة بالمثل.

واختتم: "لا توجد لائحة تنص على تأجير ملاعب للأندية المشاركة في البطولات القارية."

وفي سياق متصل عاد البوركيني محمد كوفي مدافع الفريق للتدريبات الجماعية بعد التماثل من الإصابة التي عانى منها بشد في العضلة الأمامية.

وفي نفس الإطار حضر رضا العزب لمران الفريق اليوم الأحد بعد الحصول على إذن بالمشاركة في المران الجماعي.