وقع الأرجنتيني هيكتور كوبر على عقود تدريب المنتخب المصري لمدة ثلاث سنوات بعد مفاوضات دامت طويلا مع اتحاد الكرة.

وبدأ الاتحاد المصري لكرة القدم سلسلة البحث عن مدرب جديد بعد ان تمت اقالة شوقي غريب من تدريب الفراعنة عقب الاخفاق في الصعود إلى نهائيات امم افريقيا الاخيرة والتي جرت في غينيا الاستوائية.

وحضر كوبر إلى القاهرة مساء الاثنين من أجل الاجتماع بمسئولي اتحاد الكرة وتوقيع العقود وهو ما حدث صباح الاثنين في حضور عدد من مسئولي اتحاد الكرة مثل أحمد مجاهد وحسن فريد وايهاب لهيطة ومجدي المتناوي.

ومن المقرر أن يعقد الاتحاد مؤتمرا صحفيا لتقديم المدرب الأرجنتيني إلى وسائل الإعلام وذلك في تمام الرابعة بتوقيت القاهرة وفي مقر الاتحاد في الجزيرة.

وسيحصل المدرب على راتب شهري 65 الف دولار تتضمن رواتب مساعدين وثالث يعمل مترجما ومحللا للأداء.

واتفق الطرفان الطرفان على أن يمتد التعاقد لكأس العالم المقبلة، على أن يعتبر لاغيا في حال الفشل في التأهل لكأس الأمم الأفريقية 2017 أو كأس العالم 2018.