قرر عماد وحيد عضو مجلس إدارة النادي الأهلي ورئيس بعثة الفريق في رواندا ، قرر الموافقة على زيارة مقبرة الإبادة الجماعية يوم الأحد.

ويتأهب الأهلي لخوض مباراة هامة أمام الجيش الرواندي ضمن جولة الذهاب من الدور الـ 32 من بطولة دوري ابطال افريقيا والمقرر لها يوم السبت في كيجالي.

وافاد مراسل يالاكورة أن رئيس البعثة وافق على زيارة مقر الإبادة الجماعية بالتنسيق مع السفارة المصرية وسيكون ذلك يوم الأحد المقبل قبل عودة الفريق إلى القاهرة.

ومن المقرر أن تعود بعثة الفريق فجر يوم الاثنين في رحلة طيران سوف تستغرق 10 ساعات سيبقى من خلالها الفريق 4 ساعات في اثيوبيا ترانزيت.

جدير بالذكر أن الابادة الجماعي في رواندا تعود لشهر ابريل من عام 1994 عندما شن متطرفون حملة ابادة ضد احدى الأقليات هناك وخلال فترة تتجاوز الـ 100 تم قتل ما يزيد على 800 الف شخص وتعرضت  مئات الألاف من النساء للاغتصاب ، وقد انتهت هذه الحملة للابادة الجماعية في شهر يوليو من نفس العام بعد تدخل الجبهة الوطنية في رواندا والتي نجحت في حقت الدماء.