أخطر الاتحاد المصري لكرة القدم النادي الأهلي بأنه تمت مخاطبة الأمن من اجل اقامة مباراة العودة امام الجيش الرواندي في دوري أبطال افريقيا على ملعب استاد القاهرة ومازال الجميع في انتظار الرد.

وأخطر النادي الأهلي المسئولين برغبتهم في خوض مباراة العودة على ملعب استاد القاهرة.

وكان النادي الأهلي قد خاطب هيئة استاد القاهرة من أجل استضافة المباراة وتمت الموافقة بشرط الموافقة الأمنية ، وهو ما جعل إدارة الأهلي تخاطب اتحاد الكرة من أجل مخاطبة الأمن للحصول على موافقة لتأمين المباراة.

وأفاد مراسل يالاكورة أن اتحاد الكرة أخطر الأهلي اليوم الأربعاء بأنه تم مخاطبة الأمن وفي انتظار الرد.

وبحسب مصادر في النادي الأهلي فإن الإدارة لا تشترط إقامة المواجهة في استاد القاهرة ، حيث أبدت مرونة في اللعب على ملعب المقاولون العرب أو بترو سبورت.

ونجح الأهلي في الفوز بهدفين دون رد في مباراة الذهاب والتي جرت مطلع الاسبوع الجاري في كيجالي ، ومن المقرر أن يتواجه الفريقان ايابا يوم 4 ابريل المقبل.