تلقت إدارة النادي الأهلي موافقة شفهية من جانب الجهات الأمنية على إقامة مباراة الفريق أمام الجيش الرواندي في ملعب بتروسبورت في التجمع الخامس.

وكانت إدارة النادي الأهلي قد ابدت رغبة في خوض مباراة اياب الدور الـ 32 من بطولة دوري أبطال افريقيا على ملعب استاد القاهرة لكن يبدو أن الجهات الأمنية لم تهضم هذه الفكرة.

وأبدى مسئولو الأهلي مرونة في اقامة المباراة في أي مكان وفقا لما يراه مسئولو الأمن.

وأفاد مراسل يالاكورة أن إدارة النادي الأهلي تلقت موافقة بشكل شفهي حول إقامة المباراة في بتروسبورت في التجمع الخامس.

وخشى مسئولو الأهلي من اقامة المباراة في الجونة خاصة في ظل سوء ارضية الملعب.

ومن المقرر أن يحل الجيش الرواندي ضيفا على الأهلي يوم 4 من الشهر المقبل ، بعد أن فاز الأحمر بهدفين دون رد في جولة الذهاب والتي جرت في كيجالي.