انتهت أزمة الدولي البوركيني محمد كوفي فيما يخص سفره إلى دولة المغرب لخوض مباراة ودية مع منتخب بلاده.

وحصل اللاعب على دعوة من جانب منتخب بالخيول لخوض مباراة ودية في المغرب.

وطلب الاتحاد البوركيني سفر اللاعب يوم 23 من الشهر الجاري وهو ما رفضه مسئولو نادي الزمالك وبصفة خاصة جيسوالدو فيريرا الذي طلب سفر اللاعب يوم 27 من نفس الشهر.

وأفاد مراسل يالاكورة أن الأزمة انتهت بموافقة الزمالك على سفر اللاعب يوم 23 كما طلب الاتحاد البوركيني على أن يعود يوم 31 من الشهر الجاري لكي ينتظم في مباريات الدوري ومباراة الكونفيدرالية.