أكد أحمد مرتضى منصور المتحدث الرسمي لنادي الزمالك، وعضو مجلس إدارته، على أنه لا صحة لما أشيع مؤخراً عن إلغاء قرار الجمعية العمومية للقلعة البيضاء، بشطب عضوية الثلاثي ممدوح عباس ورؤوف جاسر وهاني شكري.

وحسب ما جاء في الموقع الرسمي لنادي الزمالك، فإن أحمد مرتضى نفى ما تردد عن إلغاء قرار الجمعية العمومية، بقرار آخر صادر من خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة المصري.

وقال أحمد مرتضى: " قرار الجمعية العمومية لا يمكن إلغاؤه من قبل وزارة الشباب والرياضة، أو من أي جهة أخرى ".

وأختتم: " الجمعية العمومية هي مصدر القرارات وهي صاحبة الحق الوحيد في إصدارها بنادي الزمالك ".

وكانت الجمعية العمومية بنادي الزمالك قد إتخذت قرارها بشطب عضوية الثلاثي عباس وجاسر وشكري، قبل أن تتردد أنباء في الأيام القليلة الماضية عن إلغاء القرار من قبل وزارة الشباب والرياضة.