قال اللواء هاني عبد اللطيف المتحدث الرسمي باسم وزارة الداخلية أن هناك شرطان فقط يضمنان استكمال مسابقة الدوري الممتاز حتى نهايتها، هما المسئولية الادارية والتنظيم الجيد.

وأشار عبد اللطيف في تصريحات تلفزيونية إلى أن وزارة الداخلية منحت موافقة بعودة الدوري بدون جمهور، مشيرا الى انه لا صحة لضرورة الموافقة على اقامة كل جولة على حدة.

وأردف "هناك موافقة على عودة المسابقة بدون جمهور بدون التقيد بمواعيد او خلافه، الوزارة تدرك تماما أهمية الرياضة خاصة كرة القدم".

وتابع "ندرك أهمية انتظام مسابقة الدوري بالنسبة للمنظومة الرياضية ، لذا وافقت الوزارة على إستئناف ودعم اقامة مسابقات كرة القدم بدون جمهور".

وشدد عبد اللطيف على ان استكمال المسابقة يتضمن شرطين اولهما المسئولية الادارية بالنسبة لاتحاد الكرة والاندية، وضرورة معرفة تأثير بعض التصريحات على الجماهير، مشيرا الى اعمية ان تكون العلاقات جيدة بين الاندية.

وتابع "التنظيم الجيد للمباريات احد ضمانات استكمال المسابقة حتى النهاية، بعدم السماح بالدخول للمشجعين والافراد والالتزام بالعدد المسموح من البدلاء والاجهزة الفنية".

وختم "على مراقب المباراة إلغاء اللقاء في حال اي تجاوز في العدد المسموح، أما دور وزارة الداخلية هو تأمين الملاعب من الداخل والخارج".