يحل الزمالك في الثالثة والنصف عصر اليوم الاحد ضيفا على ملعب أماهورو بالعاصمة الرواندية كيجالي استعدادا لملاقاة رايون سبورت في اياب دور الـ32 لبطولة الكونفدرالية الافريقية.

ويرغب الزمالك في تأكيد فوزه على منافسه الرواندي، بعدما تغلب عليه ذهابا بثلاثة اهداف مقابل هدف في المباراة التي جمعتهما بالجونة قبل نحو اسبوعين.

ويدخل الزمالك المباراة مكتمل الصفوف باستثناء لاعب الفريق اسلام جمال الذي يعاني من شد في العضلة الخلفية.

وكان الزمالك استعد للمباراة بفوز في الدوري المحلي على الداخلية بهدفين دون رد ليعزز صدارته للمسابقة.

وإستقر البرتغالي فيريرا المدير الفني للفريق على بدء المباراة بتكشيل هجومي، حيث ينوي الدفع بمهاجمين صريحين لزيادة الفاعلية الهجدومية.

ومن المحتمل ان يبدأ فيريرا المباراة بتشكيل مكون من:

حراسة المرمى: أحمد الشناوي.

خط الدفاع: حازم إمام - حمادة طلبة - على جبر - أحمد دويدار.

خط الوسط: أيمن حفني - ابراهيم صلاح - أحمد توفيق - أحمد عيد عبد الملك.

خط الهجوم: خالد قمر  - أحمد على (باسم مرسى).

وتعرضت بعثة الزمالك لعدد من المضايقات اثناء تواجدها برواندا، انتهت باقتحام عدد كبير من الجماهير للملعب، اثناء اداء الفريق مرانه الاساسي والاخير قبل المباراة.

وسيخوض الزمالك المباراة بزيه الاحتياطي "الموف" وذلك بحسب ما اتفق عليه الطرفان في الاجتماع التنسيقي قبل المباراة.

ولن يكون بمقدور جمهور الزمالك متابعة المباراة لعدم اذاعتها فضائيا.

ويخشى الزمالك مفاجآت الاياب الرواندي، حيث لم يحقق الفوز ايابا في المباريات الثلاثة التي خاضها برواندا بالبطولات السابقة، حيق تعادل ايجابيا بهدف امام بانثر بعد فوز بالقاهرة 5-0 في ابطال الدوري 1986، قبل ان يتعادل ايابا 0-0 بعد فوز كبير بالقاهرة على الجيش 6-0 بدوري الابطال 2002.

لكن الذكرى الاسوأ للفريق الابيض كانت في دوري ابطال افريقيا 2004، حيث ودع الفريق البطولة من دور الـ32 برغم فوزه ذهابا بالقاهرة 3-2، حيث خسر ايابا بنتيجة 4-1، وان كان الفريق عوض هذه النتيجة السيئة بالفوز ذهابا برواندا وايابا بالقاهرة على الجيش في بطولة دوري الابطال 2008 بنتيجة 2-1 و 2-0 على الترتيب.

ويقود المباراة تحكيميا طاقم اوغندي بقيادة حكم الساحة اريات ميرو.