حكاية من الذكريات لمنتخب أرعب افريقيا ، تسيد قارته وقارع الكبار ولكنه مرض ، وطال مرضه فى  5 سنوات عجاف لأسياد افريقيا.

الفليم القصير الثانى الذى يقدمه يالاكورة يجسد حكاية جميلة ننتظر أن تعود لتجمع شتات الجماهير وذلك بالتزامن مع اعلان قرعة التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية.

لكل من افتقد المنتخب ، نهدي له هذا الفيديو

لمشاهدة الفيلم اضغط هنا