عقد محمود طاهر رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي اجتماعا مع خوان كارلوس جاريدو المدير الفني للفريق للحديث عن الوضع الحالي لبطل افريقيا عام 2013.

ويعاني الأهلي في الوقت الحالي من تراجع النتائج والذي أدى إلى فقدان الفريق لعدد من النقاط في سباق الدوري.

وأفاد مراسل يالاكورة أن طاهر اجتمع مع جاريدو في حضور علاء عبد الصادق المشرف العام على الكرة ووائل جمعة مدير الكرة فضلا عن أفراد من الجهاز الفني للفريق.

وعبر الرجل الأول في النادي الأهلي في هذا الاجتماع عن استيائه الشديد من تراجع النتائج والذي بات خطرا يؤرق النادي القاهري في الحفاظ على لقب الدوري ، وطلب طاهر من جاريدو توضيح الموقف الحالي.

ورد جاريدو على طاهر بأنه هناك عدد من الأمور أدت إلى ذلك أبرزها أن الفريق يعاني بسبب شبح الإصابات الذي ضرب عناصر الفريق خلال الفترة الماضية وهو ما اثر على الزاد البشري لرفاق حسام غالي.

وأضاف جاريدو أن السبب الثاني وراء الوضع الحالي هو حاجة الفريق إلى التدعيم بعناصر جديدة ، وطلب المدرب التعاقد مع لاعبين في مركز الدفاع وأخر في خط الوسط ومهاجم ، ومن جانبه وعد طاهر بتلبية طلب المدرب في اقرب فرصة.

وتابع جاريدو أن السبب الثالث وراء ذلك هو توقف بطولة الدوري بعد أحداث الدفاع الجوي ، مؤكدا أن الأهلي كان أكثر الفرق التي تضررت من توقف بطولة الدوري معللا ذلك بأن الأحمر كان في قمة الانطلاق قبل توقف بطولة الدوري.

واختتم جاريدو بتقديم الوعود بتحسين الشكل في قادم المباريات حتى يعود الأحمر على الطريق الصحيح.

وكان الأهلي قد تعادل في المباراة الأخيرة مع الإسماعيلي بهدف لكل فريق ليرتفع رصيده إلى 40 نقطة في المركز الثالث على لائحة ترتيب فرق الدوري.