سيبدأ المنتخب الوطني المصري مشواره في تصفيات امم افريقيا 2017 في الجابون بمواجهة المنتخب التنزاني يوم 14 شهر يونيو المقبل.

وكانت القرعة قد أوقعت المنتخب المصري في المجموعة السابعة مع نيجيريا وتنزانيا وتشاد ، وستكون ضربة البداية للفراعنة مع المنتخب التنزاني.

البعض يركز على المنتخب النيجيري خاصة وأنه الرقم الصعب في هذه المجموعة ويغفل دون قصد أنه هناك منتخبين معنا في المجموعة بالإضافة إلى النسور الخضراء وهما ، تنزانيا وتشاد ، وهو أمر غير صحي حيث أن الفوز ذهابا وإياب على كل من تنزانيا وتشاد سيعني وضع قدم في الجابون.

ويلقب المنتخب التنزاني باسم Taifa Stars  والكلمة الأولى هي لفظ باللغة السواحيلية يعني الوطني ، ويلقب المنتخب بالنجوم الوطنية.

يالاكورة تحدث مع المدرب الهولندي هانز فان دير بلوخم وهو المدير الفني لفريق يانج افريكانز أحد أكبر في الفرق في تنزانيا ، والذي كشف لنا عن أهم مفاتيح لعب المنتخب.

قال فان دير بلوخم أن المنتخب التنزاني هو منتخب شباب ويعتمد في الأساس على أربعة لاعبين هم الركائز الأساسية للفريق والأرواق الرابحة لدى المدرب مارتيوس اوجستين أو كما يطلق عليه مارت نويج المدير الفني للفريق.

وأضاف فان دير بلوخم أن اللاعب الأهم في صفوف المنتخب هو علي سماتا لاعب تي بي مازيمبي ، مؤكدا أن ابن الـ 22 يعد من أخطر المهاجمين في افريقيا وهو أهم سهم في جعبة المدرب.

وتابع :" يأتي بعد سماتا ، اللاعب مويني كازيموتو وهو من أكبر العناصر سنا في المنتخب حيث يبلغ من العمر 26 عاما ويلعب في نادي المرخية في دوري الدرجة الثانية القطري ، ويأتي من بعده اللاعب توماس يوليموينجا وهو يلعب أيضا في صفوف مازيمبي ويتميز بصغر سنه حيث أنه مواليد 93".

واختتم :" العنصر الرابع الأهم في المنتخب هو جمعة لويسيو ويلعب في صفوف زيسكو الزامبي".