تقدم الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني للمنتخب الوطني باعتذاره لمدربي الدوري الممتاز، وذلك بسبب المعسكر الذي أقامه مؤخرا برغم عدم خوض مباراة ودية.

وقال كوبر في تصريحات تلفزيونية ردا على انتقادات البرتغالي فيريرا مدرب الزمالك لاستدعاءه لاعبو الفريق برغم عدم خوض مباراة ودية "أتوجه بإعتذاري لمدربي الدوري المصري بعد اختيار عناصر المنتخب وتعذر اقامة مباراة ودية في ذلك التوقيت".

وتابع "لو كنت مكان أحد هؤلاء المدربين لغضبت ووجهت انتقاداتي لجهاز المنتخب، كان من المفترض أن نخوض مباراة ودية أمام منتخب الاردن أو ايران".

وواصل "عليهم أن يتفهموا موقفي بشأن ضرورة التواصل بين لاعبو المنتخب والتعرف عليهم عن قرب من خلال المعسكرات التدريبية والأولوية دائماً للمنتخب"، مضيفا "سيتم التنسيق مع مدربي الاندية مستقبلاً لتفادي أخطاء المعسكر السابق".
ورفض مدرب المنتخب اتهامه بالديكتاتورية في اتخاذ القرارات الفنية، مضيفا "حريص على التشاور مع جميع أفراد جهازه المعاون، الأمر تشاوري لكن القرار النهائي لي".

وعقب "كرة القدم عاصفة من الآراء".

وعن وجود أزمة بين لاعبو الأهلي والزمالك في معسكر المنتخب الأخير، قال كوبر "لم ألحظ ذلك، لا يوجد مشاكل بين اللاعبين"، مضيفا "طبيعي في كل مكان بالعالك أن يكون هناك صداقات بين بعض اللاعبين".

وطالب كوبر وسائل الاعلام بالالتفاق حول المنتخب "ارى استعدادا من اللاعبين لتحقيق هدفنا في هذه المرحلة".

وعن أصعب مواجهة للمنتخب في التصفيات المؤهلة لأمم أفريقيا 2017 قال كوبر "أي مدرب يقول أن هناك مباراة سهلة فهو لا يحترم المنافس، نحن لا نخشى أحدا لكن نحترم كل المنافسين".