عاد فريق انبي إلى سكة الانتصارات من جديد بعد أن حقق فوزا هاما على الإسماعيلي بثلاثة أهداف دون رد ضمن الجولة الخامسة والعشرين من بطولة الدوري.

واضطر أبناء طارق العشري للانتظار لمدة 17 دقيقة حتى سجل أحمد جعفر الهدف الأول ، وتوقع البعض أن تثور ثورة الدراويش لكن الكلمة كانت لمحمود قاعود لاعب انبي والذي فرض نسقه بهدف ثاني في الدقيقة 32.

الدراويش لم يحركوا اي ساكنا وهو ما استغله قاعود الذي عاود الكرة وسجل الثالث في الدقيقة 75 ليقضي على أخر أمل للدراويش في العودة للديار منتصرين.

فوز انبي جاء بعد أكثر من شهرين من الصيام عن الانتصارات ، وكان اخر انتصار تذوقه انبي يوم 3 فبراير الماضي بعد الفوز على الأهلي بهدف دون رد.

انتصار انبي جاء ليكسر عقدة بترولية مع دراويش الكرة المصرية  ، حيث أن هذا الفوز هو الأول لأنبي على الإسماعيلي منذ أغسطس 2009عندما فاز انبي بثلاثة أهداف مقابل هدفين سجلهما في ذلك الوقت أحمد رؤوف وزيكا جوري وسجل أحمد سمير فرج هدفا الإسماعيلي.

بعد هذا الفوز ارسل انبي رسالة تحذيرية إلى الزمالك المتربع على قمة الدوري حيث بات رصيد الفريق البترولي 47 بفارق اربع نقاط فقط عن المتصدر.

لمشاهدة أهداف المباراة اضغط هنا