يخطط فتحي مبروك مدرب النادي الأهلي لمواصلة الصحوة مع فريقه عندما يستضيف طلائع الجيش في السادسة والنصف مساء اليوم الأحد بالجولة 29 من الدوري الممتاز.

وكان مبروك تولى مهمى تدريب الفريق قبل يوم واحد من مواجهة النصر الأربعاء بالجولة الماضية، والتي فاز فيها الفريق بثلاثية نظيفة.

وأقال الأهلي في وقت سابق الأسبوع الماضي، مدربه الاسباني خوان كارلوس جاريدو، وذلك بعد تراجع مستوى الفريق محليا وأفريقيا.

ويدرك فتحي مبروك أن مواجهة الجيش ستكون أقوى من المباراة الفائتة، بالنظر الى مركز الفريقين، حيث يحتل الجيش المرتبة الحادية عشر بعدما استطاع جمع 36 نقطة، فيما يتواجد النصر في المركز 18 بجدول الترتيب.

ويسعى مبروك للمحافظة على فارق النقاط بين الأهلي الذي يحتل المركز الثالث، وفريقي المقدمة الزمالك وانبي، منتظرا خوض مؤجلاته وسقوط منافسيه.

ويتأخر الأهلي عن الزمالك متصدر الترتيب بـ11 نقطة، حيث جمع 49 نقطة فقط خلال 25 مباراة خاضها هذا الموسم.

ويغيب عن الأهلي لاعب وسط الفريق حسام عاشور للايقاف بعد حصوله على ثلاث بطاقات صفراء، فيما يعاني الفريق من كثرة الاصابت التي أبعدت بعض لاعبي الفريق مثل محمد هاني والنيجيري بيتر ايبي و وليد سليمان، فيما يعود للفريق محمد نجيب، ويظهر للمرة الأولى البرازيلي هندريك.

وضم مبروك قائمة من 20 لاعبا استعدادا للمباراة، وهم:

حراسة المرمي: شريف إكرامي – أحمد عادل – شريف إكرامي.

خط الدفاع: محمد نجيب – شريف عبدالفضيل – شريف حازم – سعد سمير – باسم علي – صبري رحيل – محمود حمدي.

خط الوسط: حسام غالي – محمود حسن "تريزيجيه" – هنيدريك – عبدالله السعيد – محمد رزق – مؤمن زكريا – رمضان صبحي.

خط الهجوم: محمد ناجي جدو – أحمد عبدالظاهر – عماد متعب.

على الجانب الآخر يدرك فريق الجيش أهمية كل نقطة فيما تبقى من عمر المسابقة، لا سيما وأن الفارق بينه وبين الفرق المهددة بالهبوط ليس كبيرا، ولا يتعدى 4 نقاط.

وكان اتحاد الكرة قرر هبوط 5 فرق من أصل 20 فريقا الى دوري القسم الثاني نهاية الموسم.

وعانى الفريق منذ عودة المسابقة بعد أحداث الدفاع الجوي حيث خاض 6 مباريات لم يحقق خلالهما سوى انتصار وحيد وتعادلين، ومني بثلاث هزائم، منهم هزيمتين في الجولتين الأخيرتين.

وكانت مباراة الدور الأو انتهت بفوز الأهلي بثلاثة أهداف مقابل هدف.