امتدح البرتغالي نونو إسبيريتو سانتو مدرب فالنسيا الإسباني حارسه البرتغالي دييجو ألفيش بعد تألقه اليوم أمام ريال مدريد، واعتبره "أفضل حارس مرمى في الليجا".

وقاد ألفيش فالنسيا للخروج بنقطة التعادل من ملعب سانتياجو برنابيو (2-2)، حيث تصدى للعديد من الفرص الخطيرة، ومنع ركلة جزاء بالتخصص نفذها الهداف البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وأوضح نونو في تصريحات عقب المباراة "لدي أفضل حارس في الليجا، أفضل ظهير أيمن، وأفضل قلبي دفاع، أفضل جبهة يسرى، لدي أفضل العناصر".

وأضاف "ألفيش لديه ميزة خاصة، إنه أكثر نضجا مما يبدو في تصدياته، بارع في التصدي لركلات الجزاء، يصد نصفها تقريبا، إنه يمنح الهدوء والطمأنينة للفريق، نملك حارسا عظيما ودفاعا قويا".

واعترف المدرب الشاب بأن لاعبي (الخفافيش) "يشعرون بالحزن" لضياع فوز كان بالمتناول بالنسبة لهم.

وتابع نونو "المباراة كانت رائعة، كل فريق كان يلعب على الفوز، حصلنا على نقطة، كنا نريد الثلاثة، نافسنا امام أحد أقوى فرق العالم، نترك البرنابيو ورؤوسنا مرفوعة".

كما أكد تمسك فريقه بأمل التواجد بين أفضل ثلاثة في الليجا، إذ يحتل حاليا المركز الرابع، المؤهل لدوري أبطال أوروبا، وأمامه فرصة لانتزاع مركز أتلتيكو الثالث.