أعلن مجلس إدارة النادى الإسماعيلى عن أن وزارة الشباب والرياضة وافقت على تقديم دعماً مادياً عاجلاً لللدراويش يتجاوز الـ10 ملايين جنيه لإنجاز بعض الأعمال والمنشآت داخل النادى الإجتماعي.

وأفاد مراسل "يالاكورة" فى الإسماعيلية بأن جلسة جمعت بين وزير الشباب والرياضة خالد عبد العزيز ومحافظ الإسماعيلية اللواء ياسين طاهر إضافة الى رئيس الإسماعيلى محمد أبو السعود عصر الاثنين وأسفرت الجلسة عن تقديم هذا الدعم التى يتم توجيهها لاستكمال إنشاءات النادى الإجتماعى الجديد.

يذكر أن إدارة الإسماعيلي الحالية برئاسة محمد أبو السعود رئيس النادى تسعى الى إنجاز النادى الاجتماعى ليكون أحد الموارد التى تدر دخلاً للنادى الإسماعيلى خلال الفترة المقبلة.