يعود الاهلي مرة أخري للاصطدام بالداخلية بعد اسبوعين من المواجهة الاخيرة بينهم في طريقه نحو وصافة الدوري الممتاز.

ويلعب الأهلي والداخلية في السابعة مساء الاثنين ضمن المباراة المؤجلة من الجولة الـ11 لمسابقة الدوري الممتاز.

وسبق وأن حقق الأهلي فوزا صعبا على الداخلية بهدف سجله رمضان صبحي في لقاء الجولة الـ30 للمسابقة يوم 13 مايو الماضي.

ويحتل الاهلي المركز الثالث في ترتيب الجدول برصيد 58 نقطة من 29 مباراة، ويأتي الداخلية في المركز الـ16 برصيد 37 نقطة.

وعاني الاهلي في المباريات الثلاثة الاخيرة من صعوبة في تحقيق الانتصارات عكس البداية النارية مع فتحي مبروك أمام النصر وطلائع الجيش.

وفاز الاهلي بصعوبة بالغة على الداخلية ثم تلقي خسارة من حرس الحدود بهدف نظيف وعاد ليفوز في الدقيقة الأخيرة على الاتحاد السكندري.

ويعاني الأهلي من غيابات بالجملة أمام الداخلية سواء بسبب الاصابات او الايقافات.

ويغيب عن الاهلي أمام الداخلية حسام غالي ومؤمن زكريا ومحمد رزق بسبب الايقاف، بجانب حسام عاشور ومؤمن زكريا وحسين السيد وتريزيجيه وأحمد عبدالظاهر بسبب الاصابات.

وشهدت تدريبات الاهلي الختامية لمباراة الداخلية شعور شريف إكرامي حارس الفريق باجهاد في الركبة بجانب خروج الثنائي عماد متعب ومحمد نجيب من المران بسبب الاصابات لكنهم تواجدوا في قائمة الـ20 لاعب.

واعاد فتحي مبروك اسلام رشدي لاعب وسط الاهلي لقائمة الـ20 لاعب لمباراة الداخلية حيث يعاني خط الوسط من العديد من الغيابات. (للتعرف على القائمة.. اضغط هنا)

ويأمل الاهلي في تحقيق انتصارا يدعم موقفه في جدول المسابقة ومزاحمة انبي على المركز الثاني من أجل ضمان مقعد بدوري ابطال افريقيا الموسم الماضي منتظرا "معجزة" في المنافسة على لقب الدوري.

ويضع الاهلي عينه من خلال مباراة الداخلية وينتظر عدم الخروج بأي خسائر قبل السفر الي تونس لخوض مباراة الافريقي التونسي في اياب دور الـ16 (ب) بالكونفيدرالية.

ويسعي الداخلية هو الاخر للخروج من دوامة الاندية المنافسة على الهبوط، وتحقيق نتيجة ايجابية مستغلا النقص العددي في صفوف النادي الأهلي.

ويمتلك الداخلية حسام باولو أبرز مهاجمي الدوري هذا الموسم وهداف المسابقة برصيد 14 هدف.