ألمح مرتضي منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك الي أنه قد لا يستمر طويلا في منصبه، مؤكدا أنه قضي على الفساد داخل النادي لهذا تم توفير الملايين وبناء نادي على الطراز الأوروبي.

وشهد العام الماضي انتخاب مرتضي منصور رئيسا لنادي الزمالك لمدة 4 سنوات من قبل الجمعية العمومية للنادي.

وأشار منصور في تصريحات لبرنامج "مع شوبير" "قد اترك الزمالك بعد عام، لا اعتقد انني سوف استمر طويلا، الزمالك يأخذ من وقتي وصحتي لكني فعلت الكثير للنادي".

وتابع "قمت بإعادة بناء النادي مرة أخري حتي اصبح اوروبيا، تم تجديد كل شيء داخل النادي، العمال كانوا لا يحصلون على رواتبهم في السابق عكس ما يحدث الان فهناك مكافئات تصرف لهم".

وأضاف "قمت بالقضاء على الفساد داخل النادي لهذا تم توفير ملايين من الجنيهات، ما قمت به داخل النادي تكلف 8 ملايين جنيه، ممدوح عباس انشأ حديقة بـ7 ملايين جنيه، طالما من يدير النادي اشخاص يداهم نظيفة توقع كل خير".

وأكمل "هاني ابوريدة شخصية محترمة وليس معني أنه يعمل بالاتحاد الدولي مع المجموعة التي قبض عليها وتحوم حولها شكوك انه فاسد، سوف ادعمه في انتخابات اتخاد الكرة المقبلة".

وأكد "ممدوح عباس دمر النادي لـ9 سنوات، واذا فاز الزمالك بالدوري سوف اعيده واعلن عن انتخابات مبكرة بيني وبينه".

لمشاهدة مرتضي قضي على الفساد ومتي يرحل.. اضغط هنا

لمشاهدة منصور يهاجم عباس.. اضغط هنا