عبر اللاعب أيمن حفني صانع ألعاب نادي الزمالك عن سعادته بالأداء الذي يقدمه فريقه في الفترة الأخيرة، وهو ما أدى إلى تربعه على قمة جدول ترتيب الدوري المصري منفرداً برصيد 70 نقطة، بفارق تسع نقاط عن منافسيه إنبي والأهلي.

وأشار حفني في حوار مطول نشره الموقع الرسمي لنادي الزمالك، إلى أن جميع العوامل اللازم تواجدها من أجل نجاح فريق كرة القدم تتواجد في ناديه، مشدداً على أن سيقاتل مع زملاؤه من أجل الحفاظ على الصدارة حتى نهاية المسابقة، ومن ثم التتويج باللقب.

وعن رغبته في خوض تجربة الاحتراف، فقال حفني: " أنا لاعب في الزمالك حالياً، ولا أفكر في أي أمر آخر، ولن أخرج عن طوع مجلس إدارة الزمالك، وفي حال رحيلي فسيكون بموافقة المسؤولين، فحب جماهير الفريق أهم من أي شيء آخر ".

وأكمل: " الزمالك فريق كبير وصاحب بطولات، من الطبيعي تواجد أكثر من لاعب في المركز الواحد وهو ما يخلق منافسة شرسة وسريفة بين اللاعبين، وبالتالي فكل لاعب يقدم أفضل ما لديه من أجل التواجد في التشكيل الأساسي للفريق ".

وعن اللاعب الذي يتمنى تواجده بجانبه في نادي الزمالك، فقال حفني: " صلاح أمين لاعب سموحة أتمنى من كل قلبي أن يرتدي القميص الأبيض، فهو إضافة لأي فريق يتواجد فيه، لكنني لا أشغل بالي بمفاوضات الزمالك مع أي لاعب آخر ".

وعن إنضمامه لمعسكر المنتخب المصري الحالي، فقال حفني: " لن أرد على أي اتهام لي بالهروب من المنتخب، اختياري في القائمة شرف كبير يتمناه أي لاعب، ووجودنا في المنتخب تكليف وخدمة للوطن، ون يهرب منه يكون خائن وهو ما ليس من طبعي ".

وتطرق حفني للحديث عن الفترة السابقة لانضمامه لنادي الزمالك، حيث قال: " لم أخش التوقيع للقلعة البيضاء، وقعت على العقود مع أحمد سليمان وبكيت من داخلي، لأنني زملكاوي ورغم أي إغراءات أخرى إلا أنني اخترت الزمالك لأن دمي أبيض ".

وأردف: " لم أوقع للأهلي مطلقاً، ولو حدث ذلك كانت العقود ستظهر ومكنوش هايسبوني، مثلما حدث مع الثنائي خالد قمر ومعروف يوسف، الأمر كان محسوم بالنسبة لي رغم كل الإغراءات التي قدمها مسؤولي القلعة الحمراء لي ".