بعد أيام قليلة من الخسارة بثلاثية لهدف أمام الجزائر في الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة لمونديال كأس العالم 2010، وجد المنتخب المصري نفسه مجبرا على ملاقاة البرازيل في افتتاح مشواره ببطولة كأس العالم للقارات في الخامس عشر من يونيو قبل 6 سنوات.

شارك المنتخب في بطولة كأس العالم للقارات بوصفه بطلا لافريقيا 2008 حينها وضعته القرعة في المجموعة الثانية بجوار البرازيل وإيطاليا وأمريكا.

واجه المنتخب في بداية مشواره نظيره البرازيلي، واستطاع أن يكون حديث العالم بعدما قدمه من مستوى مبهر أحرج به نجوم السامبا برغم الخسارة بنتيج 4-3.

كان ابناء حسن شحاتة ندا قويا لنجوم البرازيل، ورغم تقدم السامبا بهدف مبكر بعد 5 دقائق فقط سجله كاكا نجم ريال مدريد الاسباني حينه، إلا أن محمد زيدان استطاع التعويض سريعا بهدف في الدقيقة التاسعة.

لكن لويس فابيانو تقدم مجددا للبرازيل بهدف ثان سجله في الدقيقة 12 وتبعه خوان دوس سانتوس بالهدف الثالث في الدقيقة 37.

انتفض الفراعنة في شوط المباراة اثلاني، واستطاعوا تقديم آداء قوي أسفر عن هدفين في دقيقة واحدة شجلهما محمد شوقي (د54)، ومحمد زيدان في القيقة 55؟

وكاد المنتخب المصري أن يسجل أهدافا أخرى في مرمى الفريق البرازيلي، قبل أن يسدد لوسيو الكرة في الدقيقة 88 باتجاه مرمى عصام الحضري ليخرجها احمد المحمدي بيده.

احتسب الحكم الانجليزي هوارد ويب ركلة ركنية للبرازيل ، لكن لاعبي السامبا اعترضوا على قرار الحكم مطالبين بركلة جزاء، ليتراجع الحكم عن قراره السابق مقررا طرد أحمد المحمدي واحتساب ركلة جزاء سجل منها كاكا الهدف الثاني له والرابع للبرازيل.

شاهد ملخص مباراة مصر والبرازيل التاريخية