نشر النادي الإسماعيلي بياناً رسمياً برر خلاله الأسباب التي أدت إلى تراجع أداء الفريق خلال الموسم الحالي، مشيراً إلى وجود محاولات من البعض لاستغلال الخسارة الأخيرة أمام الزمالك للإيقاع بالفريق.

وحسب ما جاء في البيان الذي نُشر على الموقع الرسمي للإسماعيلي، فإن إدارة الدراويش بررت التراجع في نتائج الفريق لعدم وجود السيولة المالية التي تساعد على بناء فريق، بعكس أندية الأهلي والزمالك وإنبي.

وأشار البيان إلى أن إدارة الفريق لم تنشر البيان المسبب في إشارة إلى الرضا على أداء الفريق، مضيفاً أن الترتيب النهائي للفريق تحسن عن المواسم السابقة التي شهدت تراجعاً كبيراً للفريق.

وقال الإسماعيلي في بيانه: " لكافة جماهير الدراويش تابعنا عن قرب ما يحدث خلال الساعات الاخيره وخاصة بعد خسارة الفريق امام الزمالك ومحاولات البعض لاستغلال تعثر الفريق في تلك المواجهة باللعب علي مشاعر الجماهير وتحرك البعض في الخفاء لاظهار المعترضين بشكل يوحي بأن هناك حالة من الاعتراض المفرط ضد ادارة النادي الاسماعيلي في الفتره الحاليه واذ نقدر كافة جماهير الاسماعيلي ونقدر كل من اراد ان يبدي غضبه بدافع من عشقه واحترامه للنادي الاسماعيلي فقط، فاننا نؤكد مجددا أن محاولات بعض الفسدة والمنتفعين للاستفاده من حالة الحزن بعد الخسارة الاخيره امام الزمالك لن تمر مرور الكرام ونطالب جماهير الاسماعيلي الوفيه التي لن تستجيب اغلبيتها المطلقة لتلك المحاولات المحفوظه عن ظهر قلب والتي حدثت مرارا وتكرارا من أجل ضرب استقرار النادي وايقاعه في فخ الفوضي كما حدث خلال الاعوام الاخيره، بأن تنظر بعين الانصاف الي الظروف المعاكسه التي مر بها الاسماعيلي هذا الموسم والتي لم يمر بها مسبقا ومع تحسن ترتيب الفريق هذا الموسم عن الموسم الماضي رغم عدم رضانا التام عن المحصله النهائيه ".

وأضاف: " فاننا نتسائل كيف بفريق حاول وجاهد وقاتل أن يبقي ضمن الكبار في ظل حالة الجشع المالي التي سيطرت علي الكرة المصريه في العام الماضي وفي ظل تلك الظروف المعاكسه من اصابات ضربت صفوف الفريق بدءا من كابتن وقائد الفريق وصولا الي عدد من الاعمدة الرئيسيه لفتره قد امتدت من بداية الموسم وحتي الان كيف لفريق ان يفوز ببطولة هذا الموسم في ظل محاولتنا مع بداية العام رسم سياسة ماليه جديده تستهدف اعادة هيكلة عقود الفريق والتي وصلت لارقام تعجيزيه خلال الاعوام الماضيه مع لاعبين فشلو في تحقيق اي شئ للفريق وحققو اسوأ ترتيب خلال الاعوام الاخيره ورغم ذلك يعترض البعض علي رحيلهم ! ".

وأكمل: " النادي الاسماعيلي حتي الان في المركز الرابع وليس لهؤلاء اللاعبين ذنب في خصم أي نقاط ولا ادارة النادي الحاليه التي تحملت عواقب وخيمه لقضية مسئول عنها المجالس الماضيه رغم سدادنا لما هو مطلوب فعليا ويأتي الاسماعيلي في هذا المركز بعد حالة من الجنون سيطرت بشكل او بأخر علي دعم فرق المقدمه هذا الموسم ( الاهلي والزمالك وانبي) والتي كلفت خزائنها ما يفوق ما تم صرفه هذا العام عشرات المرات بعدما صرفنا هذا الموسم ما يقترب من مليون و300 الف جنيه فقط تفوق الاسماعيلي رغم كل الظروف علي أندية اخري تسارعت لضم لاعبين بعقود ضخمه وبقيمة ماليه كبيره أمثال دجلة وبتروجيت وغيرهم وظل الاسماعيلي صامدا ويجاهد من أجل تحقيق أمال جماهيره تلك الاندية التي تجد مصدرا مريحا للصرف مثل الاندية الاجتماعيه الخاصه بها وارتفاع قيمة الاشتراكات فيها أو شركات تفتح خزائنها لدعم فرقها بشكل غريب علاوة علي دعم رجال الاعمال من خارج النادي لبعض تلك الفرق، في الوقت الذي يعاني فيه الاسماعيلي من توفير أي مصدر دخل لدعم الفريق والنادي بشكل عام وهو ما حملنا للاستبسال هذه المره من أجل انجاز النادي الاجتماعي الخاص بالاسماعيلي وكلل الله جهودنا بانجاز المرحلة الاولي ووضع أول حجر في سبيل دعم النادي الاسماعيلي بعدما تخلي الجميع عن النادي وجماهيره من مد يد العون لمساعدة النادي من الخارج ولو بتحمل قيمة مرتبات شهر واحد للعاملين او سد أي اوجه عجز داخل النادي ؟ ".

واختتم: " يدعي البعض أنهم قادرين علي تحمل المسئوليه قدم ما يشفع له وهو خارج النادي ليستحق ان يتواجد ويتحمل مسئوليته؟ وراقبو جيدا من يتمني اليوم قبل غدا ابعاد أي مسئول في النادي حتي يتثني لهم اعادة أمجاد الفساد والحصول علي عمولات مشبوهه وتمرير الصفقات والاستفاده من الجانب الاستثماري من أرض النخيل ؟ يعتقد البعض ان تطرقنا الدائم الي التحذير من بعض المنتفعين هو حجه محفوظه للتهرب من المسئوليه , لكنها ابدا لن تكون كذلك، لكنها للاسف حربا شعواء ضد الكيان لتحقيق المصالح التي يعيشون عليها وخطط داوم البعض علي رسمها في حالة عدم الاستجابه لمطالبهم وابرزها الانتفاع من وراء النادي بأي شكل وبشتي السبل ان النادي الاسماعيلي أكبر من أن يخضع لاي ابتزاز من أي طرف يسعي لتحقيق مصالحه، مع اقرارنا بأن هناك الكثير من الجماهير التي لا يحركها هؤلاء وتسعي للصالح العام للنادي وترغب في رؤية فريقها في أفضل حال وكثيرا منهم تواجد اليوم امام ابواب النادي وهو ما نسعي له جاهدين وسنقاتل من أجل تعديل اي مسار غير صحيح وسد أي أوجه عجز لكافة الجماهير المحترمه والعاشقه للكيان بعيدا عن اي توجهات، التمسوا العذر لفريقكم هذا الموسم وقارنو بين ما حققه من ترتيب وبين كافة الظروف الرهيبه التي مررنا بها هذا الموسم وأعلمو جيدا اننا نسعي للافضل ونضع ايدينا علي كافة احتياجات الفريق ومتطلباته ونسعي لأنجازها في أسرع وقت ممكن وسيبدأ الاسماعيلي تباعا وعقب مباراة حرس الحدود للاعلان عن عدد من الخطوات والصفقات الهامه ان النادي الاسماعيلي لا يمثله العشرات فقط ولا يتحدث باسمه ولا يرسم سياسته فردين او ثلاثه يتسلقون اسوار النادي والجميع يعلم من خلفهم ومن يستبسل لهدم استقرار النادي بشتي الطرق وسنتخذ كافة الاجراءات القانونيه نحوهم، فالنادي الاسماعيلي يسانده ويشجعه الملايين ومن الوارد ان يدب الحزن في نفوسهم بعد اهتزاز بعض النتائج أو تذبذب مستوي الفريق ولكننا ماضون لتحقيق طموحات هؤلاء ببناء فريق قوي بعيدا عن أي ضغوط يمارسها البعض ".

الجدير بالذكر أن بيان النادي الإسماعيلي ذكر أن الفريق يحتل حالياً المركز الرابع بجدول ترتيب الدوري المصري، في الوقت الذي يأتي فيه الفريق خامساً برصيد 55 نقطة، بفارق ست نقاط خلف مصر المقاصة بالمرتبة الرابعة.