احتفلت شركة بيبسي كولا بنهائي بطولة "أبطال بيبسي الرمضانية" الأولى بمراكز الشباب والتى أطلقتها بمناسبة شهر رمضان الكريم وانطلاقا من حملتها الرمضانية " خيوط من نور تجمعنا"  تحت رعاية وزارة الشباب والرياضة، وقد أُقيمت المباراة الختامية بمركز شباب الجزيرة وسط حضور هائل من الشباب والمعجبين والفرق الثلاث الفائزة وتحت رعاية المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، وقد قدمت بيبسي جوائز مالية قيمًة للفرق الثلاث (فريق السويس ، فريق الجزيرة ، فريق بالم هيلز)  الفائزة بكأس بطل الأبطال وصل مجموعها إلى نصف مليون جنيه مصري فى جو احتفالي ورمضاني متميز وتحفيزا للشباب المصري على ممارسة رياضة كرة القدم والدخول فى التحدي وتشجيعا للعادة المتأصلة لدى الشباب بتنظيم دورات كرة قدم فى شهر رمضان، وكانت البطولة قد أُقيمت بمراكز الشباب فى كافة أنحاء الجمهورية خلال الفترة من 19 إلى 25 رمضان بمناسبة شهر رمضان الكريم تفعيلا لبروتوكول التعاون القائم بين وزارة الشباب والرياضة وشركة بيبسي كولا مصر.

وقد صرح أحمد الشيخ المدير العام لشركة بيبسيكو لشمال شرق أفريقيا أن بيبسي لطالما شجعت الشباب على ممارسة الرياضة لأهميتها بالنسبة لصحة الإنسان وخاصة فى رمضان، هذا بالإضافة إلى إظهار مواهبهم فى كافة المجالات وخاصة مواهبهم الرياضية ومساعدتهم على تنميتها وصقلها وإعطائهم المجال والفرصة المناسبة لإظهارها فى شكل ممتع ومسلى ومليء بالتحدي، بل وأيضا تحفيزهم من خلال الجوائز المالية لتشجيعهم على خوض التحديات وأن يكون لديهم الثقة بالنفس والحماس لخوض تجارب جديدة ممتعة، ومن هنا أطلقت بيبسي بطولة الأبطال التي تأتى كجزء من حملة بيبسي الرمضانية لهذا العام "خيوط من نور تجمعنا" والتى تهدف من خلالها إلى لم شمل الأسر والأصدقاء وعودة الروابط مرة أخرى واستعادة ذكريات رمضان والزمن الجميل وتشجيع الشباب على عيش الأجواء الرمضانية القديمة واغتنامها، وأيضا مبادرة " لتر من نور" والتى تهدف إلى إنارة القرى الفقيرة فى صعيد مصر للاستمتاع بأجواء الشهر الكريم وتحسين حياة المواطنين بتلك القرى".

وقد أشاد المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة بالمستوى المتميز الذى ظهرت عليه الفرق المشتركة فى المباراة النهائية، مؤكدا على أهمية مثل هذه البطولات لإتاحة الفرصة لممارسة الرياضة وتشجيع النشء والشباب على ممارسة كرة القدم داخل مراكز الشباب، لافتا إلى أن عدد المشاركين فى البطولة قد بلغ نحو 3335 فريق، و 27 الف لاعب فى الفئة العمرية من 13 حتى 15 عاما داخل مراكز شباب فى 26 محافظة من مختلف المحافظات، بإجمالي 103 مباراة على 105 ملعب.

وأوضح عبد العزيز نهج الوزارة فى التعاون مع مختلف المؤسسات وشركات القطاع الخاص لتنفيذ سلسلة من البرامج والأنشطة يستفيد منها نشء وشباب مصر، مقدما الشكر لكل من ساهم فى نجاح بطولة "أبطال بيبسي الرمضانية" لكرة القدم بمراكز الشباب فى العام الأول لها.

وأضاف الشيخ أن هذه البطولة تعد الأولى من نوعها لأنها أُقيمت على مستوى الجمهورية فى عدد كبير من مراكز الشباب من أجل إعطاء الفرصة للشباب المصري للمشاركة بها والحصول على فرصة عادلة لإظهار مهاراتهم والفوز، وتأتى بطولة أبطال بيبسي كتكملة وكجزء من مبادرات بيبسي الرياضية والتى بدأتها الشركة بمبادرة بيبسي ستارز بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم والدورى الأسباني والتى تهتم بتطوير وصقل المواهب بطريقة صحيحة، فضلا عن أنها تعطى الفرصة للعديد من الطلاب الموهوبين فى كرة القدم أن يصبحوا لاعبين محترفين ومشهورين وذلك فى إطار إستراتيجية بيبسي للأداء الهادف التى تسعى لتحقيق استدامة المواهب.

وقد أوضحت شيرين شاهين مدير قطاع شئون شركة بيبسيكو والعلاقات الخارجية والخدمة المجتمعية أن بطولة بيبسي الرمضانية كانت قد أقيمت فى شكل أربع بطولات بكل محافظة ليلتقى أوائل تلك البطولات فى بطولة للفرق الأربعة لتحديد بطل المحافظة والذى مثًل تلك المحافظة فى بطولة بيبسي للأبطال خلال الفترة من 19 إلى 25 رمضان على ملاعب مركز شباب الجزيرة تحت رعاية المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، وقامت بيبسي باستضافة الفرق الثلاث الفائزة  بالقاهرة لتكريمها فى هذا الاحتفال ومنحها جائزة مالية تشجيعية والتى وصل مجموعها إلى نصف مليون جنيه.

وأكد الشيخ أن بطولة أبطال بيبسي والتى تعد الأولى من نوعها على مستوى الجمهورية تنطلق من النجاح الذى حققه دورى المدارس على مدار 14 عام السابقة والذى يعد الركيزة الأساسية لنجاح بيبسى فى مجال الرياضة فى مصر حيث استفاد من دورى المدارس ما يقرب من مليون طالب فى 7500 مدرسة، وأفرز ما يقرب من 3500 لاعب محترف فى مختلف الأندية المصرية والإقليمية والعالمية، وبهذا أعطت بطولة أبطال بيبسى الفرصة للشباب لممارسة رياضة كرة القدم فى شهر رمضان حيث تقدم بيبسي دورات كرة القدم الرمضانية فى طابع وهيكل جديد يتمثل فى تنظيم بطولة رمضانية مخصصة تشجع الشباب المصري على ممارسة تلك العادة التى لطالما اهتموا بتنظيمها على مدار سنوات، كما تهدف البطولة لترسيخ الروح الرياضية النبيلة والقيم السامية التى تدعو إليها كرة القدم ونبذ التعصب والعنف فى هذا الشهر الكريم المعروف بشهر العفو والمسامحة والآلفة، وتجمع البطولة بين الشباب من مختلف محافظات مصر وتشجع الشباب على التعاون واللعب فى شكل فريق والاعتماد على الغير وغيرها من القيم الهادفة والسمات التى يجب أن يتحلى بها الشباب المصرى بالإضافة إلى تشجيع الشباب على ممارسة الرياضة والدخول فى التحدى وإظهار مواهبهم، وتأتى البطولة فى إطار حملة بيبسي الرمضانية لهذا العام "خيوط من نور تجمعنا" والتى تهدف إلى إعادة الروح الرمضانية المميزة وذكريات الزمن الجميل ولم شمل الأصدقاء مرة أخرى.