اهتزت شباك الإسباني إيكر كاسياس حارس مرمى فريق بورتو البرتغالي، وحارس ريال مدريد السابق، مرتين في أول هزيمة لفريقه وديا أمام بروسيا مونشنجلادباخ الألماني، وهي المباراة التي امتلك (التنانين) فيها السيطرة على شوطها الثاني.

وسجل الالماني لارس شتيندي الهدف الأول لجلادباخ بعد أن مرت الكرة إلى داخل الشباك من جهة القائم الذي كان يقف الحارس الدولي الإسباني بالقرب منه.

بينما جاء الهدف الثاني للفريق الألماني من تسديدة قوية من إبراهيم تراوري داخل منطقة جزاء بورتو سكنت شباك كاسياس (ق38).

وانتفض أبناء المدرب الإسباني جولين لوبيتيجي ونجحوا في تقليص الفارق بفضل هدف سجله الكاميروني فينسنت أبوبكر.

ويعتبر هذان الهدفان هما الأولان في شباك كاسياس منذ انتقاله لبورتو الذي تعرض لأولى هزائم فترة الإعداد أيضا اليوم، بعد أن فاز في مباراتيه السابقتين على فورتونا سيتارد الهولندي 5-1 ثم دويسبرج الألماني 2-0.