قال أحمد الشيخ لاعب مصر المقاصة أنه لم يوقع أي عقود للانضمام الى النادي الأهلي.

واشار الشيخ في تصريحات تلفزيونية "لم اوقع لناديين، وقعت للزمالك فقط في شهر ديسمبر الماضي على النسخ القديمة من العقود".

وتابع "الأهلي اتفق مع مجلس ادارة المقاصة على انضمامي اليه، لكن رد المقاصة بعد مباراة الكأس".

وأردف "قررت عدم الانتقال للزمالك لاسباب متعددة وشخصية، قللوا من قيمتي وكرامتي، لم يتم كذر اسمي ضمن صفقات الفريق وقت اصابتي، وصروفوا النظر عني".

وواصل "حدثت مشادات مع لاعبي الزمالك بعد مباراة المقاصة والزمالك، واتخذت القرار، لو كان هناك خيرا في الزمالك لانتقلت اليه".

واضاف "وقعت على عقود قديمة، ما زلت مقيدا في المقاصة ولم ارحل، ويتبقي في عقدي 3 سنوات، ولم احصل على مقدم تعاقد من الزمالك"، مضيفا "موقفي سليم ولن اتعرض للايقاف".

واشار اللاعب الى انه كان ينوي الاعتذار لرئيس الزمالك عن تغيير رغبته، مضيفا "لكن تصريحات ضدي وضد والدتي جعلتني اتراجع واحتسب عند الله وهو ما سيأتي بحقي".

وختم "مجلس ادارة المقاصة يعرفون رغبتي وانا لن اترك المقاصة رغما عن الادارة".

شاهد تصريحات الشيخ بالضغط هنا