أكد حسام البدري المدير الفني لمنتخب مصر الأولمبي على تفكيره في تقديم استقالته من مهمته، في ظل ما وصفه بالمعاناة في ضم اللاعبين لصفوف الفراعنة قبل المباريات الهامة.

وأشار البدري في تصريحات عبر إذاعة "الراديو 9090"، إلى عدم قدرته على مواصلة مشواره مع المنتخب الأولمبي في ظل تمسك ناديا الأهلي والزمالك ببقاء اللاعبين في صفوفهما.

وقال المدير الفني للمنتخب الأولمبي: " الأهلي والزمالك يتمسكان ببقاء اللاعبين، أعاني في ضم اللاعبين لمعسكرات الفريق، أحياناً نقيم معسكر لمدة ثلاثة أيام فقط، وهو ما يجعل مستوى اللاعبين البدني متذبذب ".

وأكمل: " قوام المنتخب الأولمبي معظمه من لاعبي الأهلي والزمالك، الصفقات الجديدة للفريقين تشكل لي أزمة أيضاً، فمعظمها من لاعبي الفريق كمحمد سالم وصالح جمعة ومحمد عادل جمعة ومحمود كهربا ".

وتأهل المنتخب المصري الأولمبي لخوض منافسات بطولة كأس أمم أفريقيا تحت 23 عام بالسنغال ديسمبر المقبل، والمؤهلة إلى دورة الألعاب الأولمبية 2016 في ريو دي جانيرو بالبرازيل.

وأضاف البدري: " في حال عدم تصحيح الأوضاع من قبل اتحاد الكرة واستمرار الوضع على ما هو علي، فإنني قد أرحل عن مهمتي مع الفريق، فالقادم لدينا أصعب مما مضى ".

وعن إمكانية توليه مهمة الإدارة الفني للنادي الأهلي، فاختتم البدري: " لا أخطط لذلك ولا توجد مفاوضات حتى الآن، وليس لدي علم ما إذا كان اسمي قد تم طرحه من عدمه ".