سيكون الزمالك مجبرا على مواصلة انجازاته الافريقية هذا الموسم، اذا ما استطاع تحقيق الفوز على مضيفه ليوبار الكونغولي في المباراة التي تجمعهما الأحد.

ويحل الزمالك ضيفا على ملعب دينيس ساسو بالكونغو في الرابعة والنصف عصرا بتوقيت القاهرة استعدادا لمواجهة ليوبار في الجولة الرابعة لمباريات دور المجموعات بالكونفدرالية.

وحقق الزمالك انجازا تاريخيا له بعدما فاز في المباريات الثلاثة الأولى بدور المجموعات على الصفاقسي التونسي واورلاندو الجنوب افريقي وليوبار الكونغولي.

ويسعى الزمالك لمواصلة الانتصارات وتصدر المجموعة الثانية بالبطولة، وحسم بطاقة التأهل للدور قبل النهائي.

ولم يتأهل أي ناد مصري الى قبل نهائي الكونفدرالية بمسماها الجديد، سوى الأهلي الموسم الماضي، والذي ختمه بالتتويج باللقب.

ويسعى الزمالك لاثبات جدارته بالتتويج بالدوري المحلي مؤخرا، لتحقيق بطولة ثانية، لاسيما وانه لم يعرف طريق منصات التتويج بالبطولات الافريقية منذ الفوز بكأس السوبر قبل 12 عام.

ويدخل الزمالك المباراة منقوصا من حارسه احمد الشناوي الذي رفض السفر الى الكونغو خوفا من ثأر عائلة ومحبي رودي نداي لاعب ليوبار الذي اصيب في مباراة الذهاب وأودع بالمستشفى في حالة خطرة.

كما يغيب عن الفريق، الثلاثي إبراهيم صلاح وأحمد توفيق وأيمن حفني للإيقاف، بالاضافة إلى إسلام جمال المصاب، والثنائي المنضم حديثا أحمد حسن مكي وأحمد حمودي لعدم الجاهزية الفنية.

وبعد تتويجه باللقب المحلي قرر الزمالك الاستغناء عن عدة عناصر كانت مقيدة بقائمته الافريقية، وهم خالد قمر وأحمد علي وعبد الله سيسيه ويوسف أوباما ومحمد شعبان وأحمد سمير.

لكن البرتغالي فيريرا استدعى اربعة من صفقات الفريق الجديدة لملئ قائمته المسافرة الى الكونغو، حيث لم يجد سوى 12 لاعبا فقط، ليضم محمد ابراهيم ومحمود كهربا ومحمد سالم ومحمد عادل جمعة.

واستقر الزمالك على الدفع بالحارس محمد أبو جبل بديلا للشناوي، فيما سيتم الاعتماد على طارق حامد وعمر جابر مع معروف يوسف في خط الوسط.

ومن المنتظر أن يبدأ الزمالك المباراة بتشكيل مكون من:

حراسة المرمى: محمد أبو جبل.

خط الدفاع: حمادة طلبة وعلي جبر ومحمد كوفي وحازم إمام.

خط الوسط: طارق حامد وعمر جابر ومعروف يوسف ومصطفى فتحي.

خط الهجوم: محمود كهربا وباسم مرسي.

في المقابل يسعى الفريق الكونغولي لاستغلال عامل الارض التي اشتكى الزمالك بالفعل منها نظرا للحالة السيئة التي تبدو عليها، فضلا عن عامل الجمهور الذي قد يحضر بكثافة في المباراة.

ويدير المباراة الحكم الإثيوبي باملاك تيسيما كحكم ساحه ويعاونه مواطنه كيندي موسي والكيني مروا رانج.