تعرض لاعب خط وسط نادي فنربخشة التركي لكرة القدم محمد توبال لإطلاق نار اليوم من قبل مجهولين، حينما كان يقود سيارته في اسطنبول، وفقا لشبكة (سي إن إن تورك) الإخبارية.

وبفضل زجاج سيارته المصفحة، خرج اللاعب الدولي التركي سليما من الحادث الذي وقع نحو منتصف اليوم بالتوقيت المحلي (09:00 بتوقيت جرينتش) عندما كان عائدا من جلسة مرانه الصباحية.

وأطلق مجهولون النيران مرتين أو ثلاث مرات على سيارة توبال (29 عاما) من على متن سيارة أخرى.

وهرب المهاجمون بعد إطلاقهم النيران فيما لا تزال عناصر الشرطة التي قام توبال بإبلاغها تبحث عنهم، وفقا للشبكة الإخبارية المذكورة.

يذكر أنه في الخامس من أبريل/نيسان الماضي تعرضت حافلة فريق فنربخشة لهجوم مسلح بمدينة طرابزون (شمالي تركيا) حينما كان الفريق متوجها إلى المطار بعد انتهاء مباراته أمام فريق ريزا سبور.