تأهل فريق سموحة إلى نصف نهائي كأس مصر بعدما تغلب على فريق الإسماعيلي بركلات الترجيح بنتيجة (5-3) بعد أن انتهى الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل بهدف لكل فريق.

 تقدم اللاعب شوقي السعيد للإسماعيلي قبل أن يتعادل محمود عزت لفريق سموحة قبل نهاية الوقت الأصلي للمباراة ليحتكم كلا الفريقين لركلات الترجيح لتحديد المتأهل.

المباراة شهدت مشاركة الصفقات الجديدة في سموحة وبعضها في الإسماعيلي بعد أن وافق اتحاد الكرة على قيد ثلاثة لاعبين فقط وتأجيل قيد 4 أخرين لحين حل الأزمة المالية للفريق الأصفر.

المواجهة كانت هي الأولى بين محمد يوسف كمدير فني لفريق سموحة، وأحمد حسام "ميدو" كمدير فني للنادي الإسماعيلي الذي ودع البطولة وانتهى موسمه.

فريق سموحة ينتظر الفائز من المواجهة التي ستجمع الفائز من مباراة الزمالك وحرس الحدود مع الفائز من مباراة وادي دجلة والاتحاد السكندري.