يعيد يالاكورة نشر هذا التقرير بعد رفض لجنة شئون اللاعبين باتحاد الكرة والتي يرأسها محمود الشامي توثيق عقد أحمد الشيخ مع الأهلي، للانتهاء من التحقيق مع اللاعب بشأن التوقيع لناديين، وهو ما يعد اعترافا ضمنيا من اللجنة بصحة عقد اللاعب مع الزمالك.

وكان محمد عبدالسلام رئيس نادي المقاصة قد اكد في تصريحات تلفزيونية ان الشيخ قام بالتوقيع للزمالك في يناير الماضي بدون الرجوع لادارة ناديه مما جعلهم يوقعون عليه عقوبة مالية قدرها 10 الاف جنيه.

وقال الشامي في تصريحات خاصة "لياللاكورة" انه اطلع علي عقود اللاعب مع نادي الزمالك وبالتالي كان عليه ان يردها قبل ان يوقع للنادي الاهلي، في اشارة غير مباشرة الي صحة هذه العقود من وجهة نظره كمسؤول في الاتحاد.

وتصريحات رئيس لجنة شؤون اللاعبين باتحاد الكرة تتضمن "مخالفة" صريحة وواضحة للتعديلات التي قام بها الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" في شهر يناير الماضي فيما يخص قوانين انتقالات اللاعبين.

ففي 23 يناير الماضي، نشر الفيفا عدة تعديلات للائحة انتقالات اللاعبين بعضها بدأ تنفيذه بداية من 1 مارس الماضي، والجزء الباقي تم تنفيذه بداية من 1 ابريل.

ونشر الفيفا لهذه التعديلات في الايام الاخيرة من يناير كان ليعطي الفرصة لجميع الاتحادات لكي تنسق ظروفها المختلفة، وبالتالي وضع تاريخين للتنفيذ الاول هو 1 مارس، والثاني هو 1 ابريل.

فيما يخص حالة احمد الشيخ لاعب المقاصة، جاء في التعديلات التي تم العمل بها بداية من 1 ابريل، 7 تعديلات كاملة جميعها مختصة بعلاقة اللاعبين بوكلائهم وبنود الوكلاء في العقود الرسمية.

فمثلا، تم تعديل الفقرة الثانية في المادة رقم 18 حيث الغي مسمي "وكيل" وتم استبداله بمسمى "وسيط".

وايضا تم تعديل المادة السادسة حيث تم الغاء حق الوكلاء في رفع اي تظلمات امام لجنة شؤون اللاعبين بالفيفا.

وبناء عليه، فان اي عقود قديمة وسابقة لـ1 ابريل تحتوي علي هذه البنود، ولابد بالقطع ان تكون محتوية عليها، تم الغائها رسميا وانتهي العمل بها بنهاية شهر مارس الماضي.



للتواصل مع الكاتب عبر الفيسبوك .. برجاء الضغط هنا

للتواصل مع الكاتب عبر تويتر .. برجاء الضغط هنا